الأنشطة الطلابية

كلية القدس- بارد للآداب والعلوم في جامعة القدس تقيم حفل تخريج لطلبتها

عدد المشاهدات: 30

​أقامت كلية القدس بارد الشرفية للاداب والعلوم في جامعة القدس – الحرم الرئيس في أبو ديس حفل  تخريج الدفعة الثانية لطلبة درجة الباكلوريوس والدفعة الرابعة للماجستير في أساليب التدريس، بحضور رئيس جامعة القدس د. عماد أبو كشك ورئيس كلية بارد في نيويورك أ.د .ليون بوتستين و سعادة القنصل الامريكي في القدس مايكل راتني، و ممثل USID  بوب دافتسون وعميد الكلية أ.د منذر الدجاني و نواب رئيس الجامعة وطاقم الهيئة التدريسية في الكلية وجموع غفيرة من أهالي  الطلبة.

وأكد د. عماد أبو كشك في كلمته على أهمية تأسيس كلية القدس- بارد في المجتمع الفلسطيني لتطوير التعليم العالي للوصول الى النموذج الافضل فيه، متحدثا عن التحديات والصعوبات التي واجهت هذا التأسيس، حيث اهتمت بالدمج بين التعليم العلمي والعلوم الانسانية لخلق جيل قيادي قادر على مواجهة التحديات وحلها باستخدام العقل بالانتقاد والمقارنة الايجابية.

وتحدث د. أبو كشك عن ما تتميز به كلية القدس- بارد في اسلوب التعليم التفاعلي والذي يبعد كل البعد عن اسلوب التلقين. مؤكدا على ضرورة تعميق العلاقة بين الجامعة وكلية بارد من خلال تأسيس المركز الفلسطيني للغة والتفكير والذي سيكون أساس التطوير للتعليم العالي في فلسطين، ونموذجا لبناء مناهج تعليمية للجامعات الفلسطينية كافة.

وأشار د. أبو كشك الى الطلبة الخريجين على ضرورة المضي قدما بالاستفادة مما تعلموه في خدمة المجتمع لبناء مستقبل مزدهر لفلسطين.

عبر أ.د ليون بوتستين عن امتنانه وفخره بتخريج الفوج الثاني من طلبة البكالوريوس والفوج الرابع من طلبة برنامج الماجستير من كلية القدس- بارد في تخصصات مختلفة ومتنوعة.

وأكد على أنها فرصة لنا جميعا للمضي قدما بهذه التجربة الجديدة من التعليم والتي تساعد على فهم افضل لتطوير التعليم في فلسطين والذي يعتمد على دمج ثقافات جديدة و برامج ومناهج اكاديمية تقود الطلبة الى التفكير والنقد في اسلوب حياتهم على جميع الأصعدة. مضيفا  أن هذه المرحلة من أصعب مراحل الحياة للاثبات بان اللغة قوتها تعادل قوة العنف لذلك علينا أن نتقن استخدامها للسيطرة على العنف.

وتحدث عن الخطة المستقبلية لتطوير البرنامج الاكاديمي للبكالوريوس، مؤكدا على أنه في السنوات المنصرمة حققنا نجاحا باهرا، والان نأمل بتطوير البرامج العلمية والهندسة خاصة بالاضافة الى دمج طاقم اكاديمي من بريطانيا والولايات المتحدة وكندا بكلية القدس – بارد. بالاضافة ايضا الى تطوير برنامج تدريس اللغة العربية للمتحدثين بالانجليزية.

وفي كلمة طلبة درجة البكالوريوس والتي ألقاها الطالب لؤي الغول قال "نشكر الهيئة التدريسية والطلبة على ما اكتسبناه من أفكار تدعوا الى تجسيد كل الطاقات لتحقيق الأهداف".

وأضاف الطالب لؤي  "نحن فرحين حقا على وجودنا هنا اليوم لما حققناه  ومن المؤكد أنها كانت الطريق صعبة، ولكن وكما قال أرسطو ذات مرة "إن جذور التعليم مرة، ولكن ثمارها  حلوه ".

وقالت الطالبة أماني عوني في كلمتها عن طلبة الدراسات العليا  "قد خرجنا من رحم هذه الام الولود من رحم جامعة القدس حاملين اسمها في القلوب و على الجباه وساما من نور و افتخار ، ويبقى الشكر لسان حال من ترقرقت عيناه بدموع العجز عن رد الجميل،  فالشكر كل الشكر لكل من ساهم في بناء كل ما نحن عليه اليوم" .

وفي نهاية الحفل قام أ.د منذر الدجاني عميد الكلية وأ.د ليون بوتستين و د. عماد أبو كشك بتكريم الطلبة الاوائل على الكلية وايضا تكريم الطلبة الخريجين والذين بلغ عددهم لهذا العام في برنامج  البكالوريوس 39 طالب والماجستير 56 طالب.

ويذكر ان كلية القدس- بارد هي نتاج تعاون اكاديمي بين جامعة القدس وكلية بارد الامريكية والتي  انطلقت عام 2009 وتحتوي على مجموعة من التخصصات في العلوم الطبيعية والانسانية وفنون الممارسة.

شارك المقال عبر:

من مفكرة الخريج لؤي الغول الأول على دفعته
كلية الهندسة تقيم معرضاً لمشاريع التخرج للفصل الأول

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

القائمة

Al-Quds University