الهيئة الاكاديمية والموظفين

الصحة العامة في جامعة القدس تختتم مساق التعلم الدولي التعاوني “نظرة عالمية على علوم التغذية والحميات” عبر زووم

عدد المشاهدات: 98

اختتمت كلية الصحة العامة في جامعة القدس مساق التعلم الدولي التعاوني عبر الإنترنت Collaborative Online International Learning (COIL)، بعنوان “نظرة عالمية على علوم التغذية والحميات”، ضمن بكالوريوس الصحة العامة والتغذية، بمشاركة عميد الكلية د. حازم أغا والمحاضرة في الكلية الأستاذة جمانة أبو قويدر.

وامتد المساق على مدار ستة لقاءات ابتداءً من شهر فبراير حتى شهر مايو 2024، وشارك فيه طلبة وأكاديميون في ثلاث جامعات هي: جامعة توماس مور في بلجيكا، وجامعة كينياتا في كينيا، وجامعة القدس في فلسطين.

وشمل المساق عدة محاور مهمة منها العادات الغذائية والأنماط الثقافية، واستكشاف ومقارنة الأنماط الغذائية في البلدان الثلاثة، بالإضافة إلى استكشاف مقارنة أساليب العمل في مجال التغذية في هذه البلدان.

وكان لهذا المساق دور كبير في تعزيز الفهم المشترك بين الطلاب من مختلف الثقافات والبلدان، مما أسهم في تبادل الخبرات والمعرفة بين المشاركين. فمن خلال اللقاءات الستة التي تمت عبر الإنترنت، تمكن الطلاب من التفاعل ومناقشة موضوعات متنوعة تتعلق بالتغذية والصحة العامة، مما أتاح فرصة فريدة للطلاب للتعرف على التحديات الغذائية التي تواجهها كل دولة والطرق المختلفة التي تتبعها لحل هذه التحديات.

وركز المساق بشكل خاص على العادات الغذائية والأنماط الثقافية المرتبطة بالتغذية، مع التطرق إلى كيفية تأثير الثقافة والمجتمع على العادات الغذائية للأفراد، وكيف يمكن لهذه العادات أن تتغير وتتطور بمرور الوقت، كما تم استكشاف العلاقة بين الغذاء والصحة، وكيف يمكن للنظام الغذائي أن يؤثر بشكل مباشر على الحالة الصحية للأفراد، بالإضافة إلى ما قدمته النقاشات من فهم أعمق التنوع الثقافي والغذائي وكيف يمكن للتغذية أن تكون جزءًا أساسيًا من الهوية الثقافية للأفراد والمجتمعات.

بالإضافة إلى ذلك، تناول المساق موضوع استكشاف ومقارنة الأنماط الغذائية في البلدان الثلاثة المشاركة، ليتمكن الطلاب بذلك من التعرف على الأنماط الغذائية المختلفة المتبعة في بلجيكا وكينيا وفلسطين، وكيف يمكن لهذه الأنماط أن تتأثر بالعوامل الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، مما يتيح للطلبة فرصة فهم التنوع الغذائي على مستوى عالمي، وكيف يمكن تبادل الأفكار والحلول بين الدول لتحسين النظم الغذائية وتعزيز الصحة العامة.

وتضمن المساق استكشاف ومقارنة أساليب العمل في مجال التغذية في البلدان المذكورة، بحيث سلط الضوء على كيفية عمل المتخصصين في مجال التغذية في كل دولة، وكيف يتعاملون مع التحديات المختلفة التي تواجههم، إلى الطرق المختلفة التي تتبعها كل دولة في وضع السياسات الغذائية وتطبيقها، وكيف يمكن لتلك السياسات أن تؤثر على الصحة العامة للسكان.

وتعمل هذه المبادرة التعليمية الدولية من أجل تعزيز الفهم المتبادل بين الطلاب من مختلف الثقافات والبلدان، وتمكينهم من تطوير مهاراتهم في التفكير النقدي والتواصل الفعال. كما يساهم هذا المساق في توسيع آفاق الطلاب وزيادة وعيهم بالقضايا الغذائية العالمية وأهمية التعاون الدولي في مواجهة التحديات الصحية، كما سيكون لهذه التجربة التعليمية الدولية أثر إيجابي كبير على مستقبل الطلاب المهني والشخصي في سبيل إعداد جيل من المتخصصين في مجال التغذية، قادر على التعامل مع التحديات الصحية العالمية بفعالية وكفاءة.

شارك المقال عبر:

ندوة أدبية بعنوان الكتابة “خارج المكان” تنظمها كلية القدس بارد للشاعرة نتالي حنظل
ورشة عمل لجامعة القدس والتعليم العالي وجودة البيئة حول التوعية ورفع الكفاءات في مجال الإدارة السليمة للنفايات الصلبة

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

Al-Quds University