الهيئة الاكاديمية والموظفين

جامعة القدس تحصد تصنيف 5 نجوم في كافة مؤشرات QS العالمية كأول جامعة في تاريخ مسيرة التعليم العالي الفلسطيني

عدد المشاهدات: 772

حصدت جامعة القدس تقييم متفوق مقداره 5 نجوم بحسب تصنيف مؤسسة QS العالمي للجامعات، اعتمادًا على أدائها المتميز في سبع فئات على الأقل من بين ما يلي: البحث والتدريس، والتوظيف، والتدويل، والتطوير الأكاديمي، والمرافق، والتعلم عبر الإنترنت، والابتكار، والفنون والثقافة، والشمولية، والمسؤولية الاجتماعية، والأثر البيئي، ومعايير التخصص.

وبارك رئيس الجامعة  أ.د. عماد أبو كشك لأسرة جامعة القدس بطلبتها وهيئتيها الأكاديمية والإدارية والعاملين فيها بهذا التفوق، وللجامعات والمؤسسات الأكاديمية الفلسطينية كافة، دخول جامعة القدس كأول جامعةٍ فلسطينية إلى نادي الجامعات المصنفة 5 نجوم عالميًا.

 وأضاف “يعد هذا التصنيف تقديرًا لجهود كل موظفٍ في أسرة جامعة القدس على سنواتٍ من الجهد والعمل اليومي ضمن استراتيجيةٍ واضحةٍ تقوم على الابتكار والتميز والعمل الجماعي للارتقاء بجودة البرامج الأكاديمية وريادتها، وأخص بالذكر العمل المتفاني الذي بدأه مساعد الرئيس السابق للاتصال والتنمية الزميل ليث عرفة، وأسس لمنهجية واضحة وفعالة قادتنا لهذه النتيجة”.

 “ويعزز هذا التصنيف من مكانة وفرص خريجي جامعة القدس في سوق العمل المحلي والدولي، ويرفع من مستوى السمعة الأكاديمية للتعليم العالي الفلسطيني ككل عالميًا”، ينوه أ.د. أبو كشك.

تقييم 5 نجوم على QS العالمي، ماذا يعني؟

تعتبر الجامعة الحاصلة على تصنيف 5 نجوم من الطراز العالمي بشكل عام، في جميع الفئات تقريبًا، وتتمتع هذه المؤسسات بسمعة طيبة على المستوى الدولي، وتجذب عددًا كبيرًا من الطلاب الدوليين من جميع أنحاء العالم،  ولهذه الجامعات مرافق متطورة تساعدها على إجراء مشاريع بحثية معقدة ذات أهمية كبيرة على المستويين الوطني والدولي، بحسب موقع مؤسسة QS.

وبين الموقع أن الجامعات ذات التقييم المذكور توظف هيئة تدريس مؤهلة تأهيلًا عاليًا للعمل مع موظفين من جميع أنحاء العالم، وتقدم مناهج تجعل الطلاب مؤهلين للعمل في العديد من الصناعات، ولهذا السبب يقوم أرباب العمل عمومًا بتعيين الطلاب من هذه المؤسسات مباشرةً بعد تخرجهم، ويعتبر أداء هذه المؤسسات ممتازًا في نظام تصنيف QS Stars.

يشار إلى أن QS Stars Ratings هو نظام تصنيف يساعد الطالب على اختيار الجامعة المناسبة بناءً على اهتماماته، فهو يوفر نظرة مفصلة للمؤسسة مع تحديد الجامعات الأعلى تصنيفًا في الموضوعات المحددة التي تطابق اهتمامات الطالب، مثل المرافق، وإمكانية توظيف الخريجين، والمسؤولية الاجتماعية، والشمولية، وغيرها، ويهدف نظام التصنيف هذا إلى إعطاء الطلاب المحتملين أداة إضافية لاستخدامها عند اختيار الجامعة، مما يوفر رؤى أعمق للمؤسسات.

شارك المقال عبر:

محاضرة لرئيس ترك بارتر الدولية محمد شيمشيك في جامعة القدس حول الاقتصاد الجديد والاتحاد التجاري الإسلامي
رئيس جامعة القدس يستقبل السفير المغربي وخبراء مغربيين في العمارة والآثار

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

Al-Quds University