الهيئة الاكاديمية والموظفين

المحاضر في جامعة القدس د. أحمد رفيق عوض يفوز بالجائزة العالمية للكتاب المسلمين في إيطاليا

عدد المشاهدات: 21

القدس | فاز الروائي الفلسطيني والمحاضر في جامعة القدس د. أحمد رفيق عوض بالجائزة العالمية للكتاب المسلمين في إيطاليا والتي يطلق عليها "جائزة الثقافة".

وقد منحته أكاديمية الفنون الإيطالية في مدينة نابولي بالتعاون مركز الدراسات الثقافية والتاريخية إيبولي الجائزة، وذلك عن مسرحيته "المستوطنة السعيدة" الصادرة باللغة الايطالية قبل عامين عن دار النشر شيتا دل سوله، وعن مجموع أعماله الأدبية وانشغاله بالمشهد الأدبي والثقافي منذ سنوات.

وشملت الجائزة عدة أقسام مثل الرواية والمسرح والشعر وفنون الرسم والتصميم والقصة القصيرة وقصص الأطفال، حيث تم تكريم العديد من الفنانيين والأدباء الايطاليين والعرب والعالميين، فيما  شاركت دول مثل كندا أمريكا الارجنتين البرازيل المانيا فرنسا والبرازيل، ومن الدول العربية المغرب الجزائر تونس سوريا العراق وفلسطين.

وأقيم الحفل في فندق تيرمينوس في مدينة نابولي، بحضور واسع لعدد كبير من أهم الكتاب والأدباء والفنانيين الايطاليين والعالميين.

وقال د. احمد رفيق عوض أن هذه الجائزة هي جائزة الجرح والحكاية والرواية الفلسطينية، هي القوة الناعمة لفلسطين، والتي تؤكد مراراَ وتكراراَ أن الصوت الفلسطيني يصل والقلم الفلسطيني يؤثر والكلمة الفلسطينية لها وقعها دوما، لتحصُد اعجاب وفخر الشعوب والامم والدول، والثقافة الفلسطينية تخترق الحدود لتحمل رسالة شعب يتوق للحرية والاستقلال، فهذه الجائزة العالمية هي نصر لفلسطين وللثقافة الفلسطينية.

وأكد د. عوض "الثقافة هي طريق متين لمد الجسور بين الشعوب، وتفتح الآفاق والحدود بين الدول، وتقوي العلاقات بين فلسطين وشعوب العالم، حيث تصل رسائل شعبنا الفلسطيني من خلال عدة مسارات، لتكون هذه المرة بالثقافة والادب".

إلى ذلك قام د.عودة عمارنة الملحق الثقافي لسفارة فلسطين في روما ومترجم كتاب المستوطنة السعيدة باستلام الجائزة نيابة عن الروائي عوض، كما وألقى كلمة شكر فيها المؤسسات الراعية ولجنة التحكيم على جهودها الكبيرة لإنجاح هذه الاحتفالية.

وقال "نحن سعداء بهذا التكريم الذي تناله فلسطين من خلال الروائي الفلسطيني عوض من أهم كتاب الأرض المحتلة ، ونحن في فلسطين نحتاج هذا التضامن والدعم والتقارب الثقافي في الوقت الذي تتعرض فيه فلسطين للظلم والاعتداء والحصار، موضحاً أن الثقافة هي جسر للحوار والتواصل بين الثقافات، ودعا الى مواصلة وتعزيز المشاريع الثقافية محلياً وعالمياً وبين إيطاليا وفلسطين تحديداً للتاكيد على قوة حضور الثقافة والابداع في مسيرة الأمم من أجل عالم أفضل يعمه العدل والسلام.

وبارك عمارنة لفلسطين وللروائي عوض هذا الفوز بالجائزة التي إستحقها عوض باقتدار، لأن إنتاجه الأدبي يشكل دائما إضافة نوعية للمشهد الثقافي الفلسطيني والعربي في الوطن والشتات .

يذكر أن المؤسسة قامت بتسمية الكاتب عوض عضواً فخريا للمؤسسة وستفرد له إستضافة على صفحتها الرسمية، كما سيقوم وفد من المؤسسة بزيارة فلسطين للاطلاع والتعرف على المشهد الثقافي الفلسطيني عن قرب.

شارك المقال عبر:

د. مصطفى أبوصوي من جامعة القدس يشارك في مؤتمر “الإعلام وحوار الثقافات” في التشيك
اتحاد المهندسين الفلسطينيين ينتخب نائب رئيس جامعة القدس لشؤون القدس عضواً للهيئة العامة على مستوى العالم

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

القائمة

Al-Quds University