الهيئة الاكاديمية والموظفين

جامعة القدس تحتفل بتخريج الفوج الأول من مشروع تحسين واعداد وتأهيل المعلمين

عدد المشاهدات: 37

القدس | احتفلت جامعة القدس، بتخريج الفوج الأول من المعلمين في "مشروع تحسين إعداد وتأهيل المعلمين (1-4)-المكون الثاني"، الذي تنفذه كلية العلوم التربوية بالجامعة، وذلك تحت رعاية رئيس جامعة القدس أ.د عماد أبو كشك، ووزير التربية والتعليم العالي صبري صيدم، وبتمويل من البنك الدولي، ومشاركة من جامعة كانتبيري البريطانية.

وقال نائب رئيس الجامعة  للشؤون الأكاديمة د. حنا عبد النور أن المشروع يهدف إلى النهوض بالعملية التعليمية والتعليم العام في فلسطين، من خلال تمكين المعلمين وإضفاء المهارات التعليمية لديهم، خاصة في التعليم التأسيسي، المهارات والقدرات والقوة والقدرة على التعلم والتفكير ومراكمة علومهم وتطبيقها بالإضافة إلى روح المبادرة..

وأكد د. عبد النور أن هذا التدريب سيكون بداية الخطة الاستراتيجية والرؤية الثاقبة التي وضعتها وزارة التربية والتعليم العالي بالتعاون مع الجامعات الفلسطينية، لتحسين التعليم الفلسطيني، مشيرًا إلى أن مسؤولية كبيرة تقع على عاتق الأستاذة بصفتهم بناة المستقبل وأجياله.

بدوره أكد مدير تربية ضواحي القدس أ. بسام طهبوب نيابة عن وزير التربية والتعليم، أن جامعة القدس تسعى دائما للنهوض بالتعليم، وأن الوزارة تقدر الجهد الذي تبذله الجامعات في تطوير المعلمين، وأن هذا ينعكس على أداء المعلمين في الغرف الصفية، ومن ثم يخرج أجيالا قادرة على مواجهة باقي مراحل تعليمها وبنائها على أساس تعليمي متين.

وأشار أ.طهبوب إلى أنه يجب أن تكون المناهج الدراسية مواكبة للعصر، حتى يكون الطلبة بالمستوى المطلوب عالمياً، حيث أن هذه المناهج الجديدة تحتاج إلى اسلوب ونمط تعليمي جديد، لذلك احتاجت الوزارة لتأهيل المعلميين من خلال المشاركة مع الجامعات الفلسطينية.

وفي كلمة الخريجين، قدمت المعلمة هناء ظاهر الشكر لكل من أسهم في إنجاح التدريب ورفع المستوى الأدائي للمعلم الفلسطيني، وقالت: "السير نحو النجاح هو رحلة لا نهاية لها، تحتاج الى تطوير المهارات والهمم العالية، وأن المعلم يجب أن يكرس وقته لتعليم الطلبة لإخراجهم من من ظلمة الجهل إلى نور العلم".

وقدمت معلمتان من خريجي الفوج الأول للمشروع عروضاً تتضمن الأبحاث الإجرائية القائمة على مبادرات مستوحاة من موضوعات التدريب، وأبرزتا أثر الكفايات التي اكتسبت من التدريب فانعكست بشكل نوعي على واقع العملية التعليمية في الصف والطلبة.

وفي نهاية الحفل، سُلمت الشهادات للخريجين والخريجات في هذه المرحلة من المشروع.

شارك المقال عبر:

رجل الأعمال الفلسطيني د. عبد المالك جابر يزور جامعة القدس ويدعم مشاريعها الريادية
جامعتا القدس و أكاديمية الاقتصاد في بلغاريا تبحثان سبل التعاون المشترك

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

القائمة

Al-Quds University