الأنشطة الطلابية

جامعة القدس تفوز بمشروعين في مسابقة الطالب الجامعي الباحث في دورتها الثالثة

عدد المشاهدات: 174

فاز الطالبان في جامعة القدس عدي شريتح وهانيبال منصور في مسابقة الطالب الجامعي الباحث الممولة من صندوق تطوير الجودة التابع لوزارة التعليم العالي الفلسطينية للطلبة الجامعيين، عن فئتي أفضل مشروع تخرج لمرحلة البكالوريوس وأفضل رسالة ماجستير.

وجاء مشروع الطالب في كلية الطب البشري عدي شريتح، الفائز بأفضل مشروع تخرج لمرحلة البكالوريوس حول مرض حمى البحر الأبيض المتوسط في فلسطين بعنوان

“Genotype Mutation in Palestinian Children with Familial Mediterranean Fever: clinical profile, and response to Colchicine: A Palestinian Cohort Study”،

ولاحظ الطالب شريتح من خلال دراسته مدى الانتشار الواسع لهذا المرض في المجتمع  لدى فئة الأطفال خاصة، وتم جمع المعلومات الطبية من المستشفيات التي تختص في هذا المرض وتقوم بمتابعة وعلاج المرضى، بحيث تناولت أسس الطفرات الجينية، والعلامات والأعراض، والصورة المرضية، وآليات تشخيص المرض في دول أخرى، ومدى استجابة المرضى إلى الدواء، والأمراض الأخرى التي يمكن أن تزيد نسبة حدوثها مع مرض حمى البحر الأبيض المتوسط.

وأكد الدكتور شريتح أن الدافع الأساسي للقيام بهذه الدراسة هو قلة الدراسات والأبحاث عن هذا المرض في المنطقة مقارنة بالدراسات الكبيرة التي تم إنجازها في مناطق البحر الأبيض المتوسط الأخرى، وتم نشر البحث في مجلة محكمة تجدونها في هذا الرابط https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC10628868/.

 واستطرد “تهدف البحوث الطبية والسريرية إلى محاولة سد الثغرات المعرفية عبر طرح أسئلة لم يتم الإجابة عليها من قبل، وبالتالي التوصل إلى إجابات كلية أو جزئية من شأنها تحسين الوضع الصحي للمرضى وتغيير الطريقة التي يعمل بها الكادر الطبي، فالعديد من الأمور التي نعتبرها الآن من المسلمات كاللقاحات الواقية من الأمراض المعدية والعلاج الكيميائي والعمليات الجراحية وغيرها من طرق العلاج كانت نتيجة أبحاث ودراسات طبية أجريت في الماضي”.

بدوره، تقدم الطالب هانيبال موسى منصور من كلية العلوم والتكنولوجيا، الفائز عن فئة أفضل رسالة ماجستير عن جامعة القدس، ببحث بعنوان:

Low density polyethylene/zinc peroxide composite and nanocomposite prepared by cast solution: Thermal, mechanical and morphological characterization.

وأوضح المهندس هانيبال أن البحث يهدف لدراسة تأثير جسيمات ZnO2 النانوية على الخصائص الحرارية والميكانيكية والخصائص المضادة للبكتيريا للمركب البلاستيكي النانوي، وتهدف لتصنيع جسيمات ZnO2 النانوية بشكل مبتكر وتوصيفها بواسطة العديد من الأجهزة والفحوصات مثل مجهر المسح الإلكتروني، واختبار الخصائص المضادة للبكتيريا للمركب البلاستيكي النانوي، وخلص إلى الحصول على جزيئات نانوية مكعبة نمت في شكل شبه كروي بحجم النانومتر.

وأضاف “أشارت التحليلات إلى أن المادة النانوية توزعت وأدمجت بشكل جيد بالمادة البلاستيكية، وعملت على تحسينات عديدة في الخصائص الحرارية والميكانيكية والشكلية للمادة المركبة”.

يشار إلى أن هذه المسابقة ترعاها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ويتم ترشيح الطلبة رسميًا من خلال عمادات البحث العلمي في الجامعات الفلسطينية في كل عام، وتهدف المسابقة لتشجيع البحث العلمي لدى طلبة الجامعات الفلسطينية ونشر ثقافة البحث العلمي لرفع جودة مخرجات البحوث في فلسطين، وتحقيق الجودة والتنمية المستدامة في القطاعات البحثية، وهو ما تطلع به جامعة القدس في رؤيتها لخلق بيئة جامعية بحثية وتعزيز روح الابتكار والتطوير.

شارك المقال عبر:

جامعة القدس تتأهل للمشاركة في الهاكثون الدولي “start to hack” ضمن الفريق الفلسطيني

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

Al-Quds University