الأنشطة الطلابية

مركز العمل المجتمعي في جامعة القدس يختتم مخيماً صيفياً لتعزيز الصمود وروح التطوع

عدد المشاهدات: 27

القدس | اختتم مركز العمل المجتمعي في جامعة القدس مخيمه الصيفي في منطقة الخان الأحمر إلى الجنوب الشرقي من محافظة القدس، وذلك بالشراكة مع مؤسسة روزا لكسمبورغ، وجاء المخيم ضمن سياسة جامعة القدس المجتمعية لتعزيز صمود الفئات المهمشة في المجتمع الفلسطيني.

وأشرف على المخيم طاقم مركز العمل المجتمعي المتخصص بقيادة أ. الهام شاهين، أ. عبدالله غزال، حيث استمر المخيم لعشرة أيام، واستفاد منه تسعون طفلاً تراوحت أعمارهم ما بين 5-15 عاماً.  

وقالت أ. الهام شاهين "تميز المخيم الصيفي بروح التطوع حيث تطوع عدد من طلبة جامعة القدس ومجموعة أخرى من تجمع الخان الأحمر ما عزز رسالة المخيم في المشاركة وروح الفريق وتعزيز الصمود، حيث اشتمل المخيم على فعاليات رياضية وفنية  وثقافية وعلمية  ومهارات حياتية وترفيهية مختلفة وكذلك تخلل المخيم تجارب من المتطوعين حول ادارة أمور حياتهم  اليومية قدموها للاطفال المشاركين للتعلم منها والحصول على بعض الخبرات اللازمة ".

ويعتبر المخيم قصة نجاح للمركز، حيث استطاع أن يثبت قدرته على بناء فريق مؤهل وملتزم من المتطوعين والاشراف على تنسيق الفعاليات، كما أظهر المخيم قصص نجاح فردية من مواهب و ابداعات فردية للأطفال وشكلت فرصة مميزة للمتطوعين لصقل شخصياتهم و كسر حاجز الخوف من مواجهة المجتمع وخوض تجربة العمل الميداني، فيما استطاع المخيم أن يخدم اطفالاً من خمسة تجمعات بدوية يتعلم أطفالها في مدرسة الخان الأحمر وخارجها أيضاً".

 يذكر أن  منطقة الخان الأحمر تتعرض للمضايقات من قبل الاحتلال ، وبالتحديد مدرسة الخان الأحمر، فهي معرضة للهدم والتهجير مع أنها المدرسة الوحيدة في التجمع ، ويعد الاطفال في منطقة الخان الأحمر من الفئات التي لديها فرص أقل من غيرها  للمشاركة والتواجد في فعاليات ترفيهة توعوية تثقفية بسبب البعد الجغرافي للمنطقة سواء كان عن  منطقة أريحا، أو العيزرية أو أبوديس. 

شارك المقال عبر:

رئيس جامعة القدس يكرّم طالب وطالبة متفوقان في مجال الفنون
معهد الطفل في جامعة القدس يختتم مخيمه الصيفي للأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة ودمجهم في المجتمع

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

القائمة

Al-Quds University