الأنشطة الطلابية

جامعة القدس تنظم حفلاً بهيجاً لخريجيها القدامى

عدد المشاهدات: 27

القدس | جمعت جامعة القدس، الثلاثاء، خريجي الجامعة من درجة البكالوريوس منذ العام 1982 وحتى العام 2005، وخريجي الدراسات العليا منذ العام 1996 وحتى العام 2016 بمشاركة عائلاتهم، في حفل بهيج نظمته دائرة أصدقاء وخريجي الجامعة ممثلة بالأستاذة رولا جاد الله، و بالتعاون مع رابطة خريجي جامعة القدس تحت عنوان "لقاء الأصدقاء والمكان".

 ويهدف هذا الحدث الذي أخذ الطابع الاجتماعي الحر، وإتاحة الفرصة للخريجين للالتقاء بزملائهم، وتوطيد أواصر العلاقات ما بين الجامعة والخريجين، والطلبة، وكذلك الخريجين وشركاء الجامعة من القطاع الخاص، بحضور رئيس جامعة القدس أ.د.عماد أبو كشك، وأ.د.حسن دويك نائب رئيس الجامعة لشؤون الاتصال والتنمية، ورئيس رابطة خريجي جامعة القدس أ.عبد الله صيام.

ورحب أ.د.عماد أبو كشك بالخريجين وعائلاتهم، قائلاً: "إنه ليوم مميز أن نحتفل في هذا اليوم تزامناً مع يوم الإستقلال الوطني الفلسطيني، الذي أعلنه الشهيد الراحل ياسر عرفات عام 1988 من مدينة الجزائر".

وأكد أ.د.أبو كشك أن لهذا الحفل رمزية هامة تتمثل في بلورة مفهوم أسرة جامعة القدس هذه النواة التي حضرت اليوم من أوائل خريجي الجامعة، مشيداً بتميزهم في تأسيس العمل النقابي في جامعة القدس.

ولفت إلى أن للجامعة تاريخ يحكي كيفية تطورها وكيف توحدت بعد أن كانت كلياتها متفرقة تحت مظلة واحدة عام 1984وسميت باسم مدينة القدس، مضيفاً أن جامعة القدس اليوم تضم أكثر من 12 ألف طالب وطالبة، وتضم العديد من المراكز والمعاهد المجتمعية في قلب مدينة القدس تقدم المساعدة لأهالينا هناك وفي الشيخ جراح وبيت حنينا.

وعبر أ.د.أبو كشك عن سعادته وهو بين زملائه في هذا الحدث المميز الذي نظمته الجامعة خصيصاً لخريجيها.

وقال أ.عبد الله صيام يسعدنا أن نكون هنا اليوم بينكم ومعكم، وبهذه المناسبة التي نستذكر بها مدينة القدس التي تعاني من الاحتلال والتهويد في هذه الظروف متمنين لها الحرية والاستقلال بالوقت القريب.

وأكد أن العطاء للجامعة هو عطاء لمدينة القدس، مشيراً أن هذا التجمع له رسالة هادفة وهو فرصة للخريجين للالتقاء بزملائهم، والتعرف على مباني الجامعة الحديثة.

وعبر عن أمله في أن تظل جامعة القدس منارة للعلم والتقدم على مر السنين.

وغمرت الفرحة خريجي الجامعة بلقائهم زملائهم بعد طول سنوات، وعبروا عن سعادتهم البالغة لزيارتهم جامعتهم التي احتضنتهم حتى بعد تخرجهم، ولفتوا إلى أن جامعتهم مازالت مميزة بمضمونها ومبانيها العريقة والمباني والمراكز الحديثة. 

وتخلل الحفل عزف وغناء للفرقة القومية والموسيقى العسكرية- قوات الأمن الوطني، وعدة فعاليات للأطفال ومسابقات وتوزيع جوائز.

شارك المقال عبر:

طلبة قسم الحاسب يكرمون د. أحمد السرطاوي لنيله الجائزة اﻷولى عالمياً في حفظ القرآن الكريم
جامعة القدس تنهي تحضيراتها لحدث تجمع الخريجين الأول “لقاء الأصدقاء والمكان”

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

القائمة

Al-Quds University