الهيئة الاكاديمية والموظفين

د. محمد عمارنه طفل وشاب غاب عنه القانون .. فدرس القانون

عدد المشاهدات: 22

لم يقف التعليم يوما عند فئة عمرية محددة ولا يستثنى احد ، هو ايجاز يجسد حياة دمحمد عمارنه استاذ القانون الخاص في كلية الحقوق في جامعة القدس .القصه التي تحاكي عذابات في الصغر والشباب، وتقف اليوم بنجاح بدأ من جامعة القدس ويستمر بها….

قصته تبدا من الطفولة وتجسد معاناة الشباب الفلسطيني، اعتقالات متكررة وانقطاع عن المدرسة وحلم داخل جدران السجون الاسرائيلية في التعلم. والانطلاق الى سوق العمل لضمان دخل الى حين تحقيق الحلم.

الاعتقال وسلب الارض والانتهاكات المتواصلة للاحتلال الاسرائيلي دعا عمارنة بقوة الى دراسة القانون في عالم كما قال "غاب عنه القانون"، فتوجة الى جامعة القدس، المكان الذي احتضنه ودعم تحقيق حلمه لتعزيز وجود قانون وعدالة، حيث حصل على درجتي البكالويوس والماجستير في القانون، ولم يقف دعم الجامعة له الى هذا الحد، بل تم ابتعاثه الى جمهورية مصر العربية لنيل درجة الدكتوراة في القانون التجاري.

وصل د. عمارنه الى الحلم واصبح اليوم عضو هيئة تدريسية يحمل رتبة استاذ مساعد في كلية الحقوق، لينقل العلم والمعرفة الى الطلبة ويحثهم على السعي نحو تحقيق العدالة في ارض العدالة.

شارك المقال عبر:

مشاركة أ.د. سري نسيبه في المؤتمر العالمي الثاني للحق في التعلم في بروكسل
مركز ابو جهاد لشؤون الحركة الاسيرة يقدم شرحا حول قضية الأسرى لطلبة المدارس

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

القائمة

Al-Quds University