الهيئة الاكاديمية والموظفين

د. أبو الحاج : ارادة الاسرى في سجون الاحتلال لا تعرف المستحيل

عدد المشاهدات: 16
 
بارك الدكتور فهد ابو الحاج مدير عام مركز  ابو  جهاد  لشؤون  الحركة  الاسيرة  في جامعة  القدس  للأسيرعمار عبد الرحمن الزبن ولكافة ابناء الحركة الاسيرة ولكل الاحرار بالعالم بالمولود الاول "مهند " الذي رزق به الاسير الزبن وهو لا يزال قيد الاسر في  سجون الاحتلال الاسرائيلي,نتيجة  لنجاحه  باجراء  اول  عملية  زراعة اجنة اجريت قبل تسعة شهور من نطفة هربت  من  داخل  سجون الاحتلال ,موضحا بأن الاسير الزبن من سكان بلدة ميثلون في محافظة جنين ,ويقبع حاليا في سجن هداريم ويقضي فترة اعتقال 26 مؤبدا و25 عام ومضى عليه 15 عام في السجون .
جاءت اقوال د. ابو الحاج اثناء استقباله وفدا اوروبيا متضامنا مع ابناء شعبنا ضم عددا من طلبة الجامعات الاوروبية والذي زار المركز للاطلاع والتعرف على قضية الاسرى ومدى معاناتهم في سجون الاحتلال الاسرائيلي , واوضح لهم بأن الطفل "مهند" هو الطفل الاول لاسير فلسطيني لا يزال داخل السجون الاسرائيلية، بعد أن تحدى كل المعوقات والضغوطات العملية والنفسية  التي  رافقت  عملية  نجاح  الزراعة ،وان هذا النجاح يدلل على ان ارادة ابناء شعبنا وعلى رأسهم اسرانا البواسل لا تعرف المستحيل وهي  اشارة  قوية  باتجاه سعينا  واستمرارنا  في تحدي ظروف الاحتلال ومتمسكا وباصرار كبير بحقنا بالحياة الكريمة .
ونوه د .ابو الحاج الى انه سبق هذا النجاح محاولات اخرى قام بها عدد من الاسرى لا سيما من ذوى الاحكام العالية المتزوجين بهدف انجابهم اطفال وهم قيد الاعتقال واضاف أن  ابناء الحركة الاسيرى كانوا قد تداولوا هذا الامر منذ اكثر  من  عشر  سنوات  وتناولوا  كل  النواحي الدينية  والنفسية  والاجتماعية  وابعادها على  كل  الاطراف ، وقد  اعتمدت  الفتاوي الدينية السابقة في هذا الامر والتي اجازت اجراء عملية الزراعة .
وختم د. ابو الحاج حديثه بالتمني للطفل مهند  ان  ينعم  بالحياة  الكريمة وان  تسمح الظروف  المستقبلية  بأن  يعيش  حياته في كنف ابويه، وان الامل كبير بأن يفرج عن والد الطفل وكافة الاسرى من سجون الاحتلال .
بدورهم عبر اعضاء الوفد الزائر عن اعجابهم  بالارادة الكبيرة لابناء الشعب الفلسطيني واصرارهم على الحياة واستمرارها مؤكدين بأنهم سينقلون هذه التجربة للرأي العام بدولهم وسيقومون بنشرها ، لانها تستحق ان يعرفها كل الاحرار بالعالم .

شارك المقال عبر:

Fitting Variance Components Model and Fixed Effects Model for One-Way Analysis of Variance to Complex Survey Data
زيارات الى مركز أبو جهاد لشؤون الحركة الاسيرة

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

القائمة

Al-Quds University