الهيئة الاكاديمية والموظفين

بالتعاون مع جامعة هاواي الأمريكية: جامعة القدس تعقد ورشة تدريبية حول تدريس مساق “مهارات سوق العمل”

عدد المشاهدات: 52

عقدت جامعة القدس ورشة عمل لتدريب أعضاء من الهيئة التدريسية على تدريس مساق مهارات سوق العمل ضمن مشروع "بناء مهارات سوق العمل لدى طلبة جامعة القدس"، بالتعاون مع خبراء من جامعة هاواي في الولايات المتحدة الأمريكية، ومشاركة عدد من أعضاء الهيئة التدريسية من كليات نجاد الزعني للهندسة والآداب والعلوم والتكنولوجيا وادارة الأعمال والاقتصاد وكلية القدس بارد.

واعتمدت الجامعة المساق مؤخرًا كمتطلب جامعي اختياري في كلية نجاد الزعني للهندسة، ويدرّس باللغة الإنجليزية، ويهدف لمواءمة مهارات الطلبة ومتطلبات سوق العمل الفلسطيني، وتأهيلهم لدخول السوق والمنافسة على الوظائف، عبر صقل شخصياتهم وتزويدهم بالمهارات اللازمة للاتصال والتواصل، والتفكير النقدي، وحل المشكلات، والعمل ضمن الفريق.

وأشار نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية أ.د. معتصم حمدان في افتتاحية الورشة إلى أهمية هذا المشروع الذي يأتي بالشراكة مع جامعة هاواي الأمريكية، نظرًا لتوافقه واستراتيجية الجامعة في تعزيز قدرات الخريجين وتأهيلهم للتفوق والمنافسة في سوق العمل، وتعزيز مهاراتهم في سبيل الإبداع والريادة، كما يعدّ مثالًا للتعاون الدولي الجيد الذي سوف يطوّر من خبرات أساتذتنا ومعارفهم.

من جانبه، أكد نائب رئيس الجامعة لشؤون التخطيط والتطوير د. حنا عبد النور أن هذا المشروع يأتي في إطار الخطة الاستراتيجية التي اعتمدتها الجامعة عام 2015 بغرض إعداد الطلبة ليكونوا قابلين للتوظيف وخلق فرص العمل المستقلة والمهارات الحياتية اللازمة لمرحلة ما بعد التخرج، عبر تطوير مجموعة مساقات يأتي هذا المساق من بينها، مؤكدًا أن تدريس هذا المساق باللغة الإنجليزية هو خطوة هامة، كونه يوفر للخريج فرصًا أفضل في البلاد وخارجها.

ونوّه مدير المشروع  د. أحمد عياد للدور الهام الذي سيسهم فيه هذا المساق في بناء جيل واعٍ ومفكر ومبدع، وذلك من خلال العمل مع الطلاب على مراحل مختلفة تجمع ما بين التعليم النظري والتدريب العملي، من أجل تأهيلهم لدخول سوق العمل والإبداع والريادة.

من الجدير بالذكر أن جامعة القدس تقود مجموعة من المبادرات الريادية التي تهدف لنشر ثقافة الريادة والإبداع بين طلبتها، وتحفيزهم على ابتكار كل ما هو جديد ليلبي احتياجات المجتمع الفلسطيني ويطور من مهاراته، مما سيجعلهم قادرين على ابتكار الفرص المتميزة، وتعمل الجامعة على فتح آفاقًا واسعة لهم في هذا المجال من خلال شراكاتها المختلفة مع مختلف القطاعات محليًا ودوليًا.

شارك المقال عبر:

جامعة القدس وسلطة البيئة تنظمان محاضرة توعوية حول “التخلص من الأكياس البلاستيكية”
جامعة القدس تكرم مدير مركز أبو جهاد وتسلم هيئة شؤون الأسرى إدارة المركز

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

القائمة

Al-Quds University