الهيئة الاكاديمية والموظفين

بعنوان “ماذا بعد البكالوريوس؟” | جامعة القدس تنظم الملتقى العلمي الأول لطلبة طب الأسنان

عدد المشاهدات: 27

بعنوان "ماذا بعد البكالوريوس؟"

جامعة القدس تنظم الملتقى العلمي الأول لطلبة طب الأسنان

القدس | نظمت كلية طب الأسنان وعمادة شؤون الطلبة في جامعة القدس الملتقى العلمي الأول لطلبة الكلية بعنوان”Bachelor of Dental Surgery Then What?”:/ ماذا بعد شهادة البكالوريوس؟"، بالتعاون مع اتحاد طلبة طب الأسنان الفلسطيني PADS، ونادي البحث العلمي في الكلية DRC، والشبكة العربية للابتكار AIN، وبحضور عميد الكلية د. محمد أبو يونس، وعميدة البحث العلمي د. إلهام الخطيب، وعميد شؤون الطلبة د. عبد الرؤوف السناوي، ود. رائد الجنيدي من وزارة الصحة، وعدد من الطاقم الأكاديمي والإداري في الجامعة والكلية، بالإضافة إلى عدد من خريجي الكلية المتميزين.

وتضمن الملتقى فقرات متعدّدة قدمها عدد من خريجي الجامعة وكذلك أطباء من خريجي الجامعات الأخرى، وأساتذة من الكلية نفسها، ليروا للطلبة تجاربهم ما بعد التخرج  في المجالات المختلفة والعلوم الحديثة كالليزر مثلا، وكذلك قسم تناول تجارب الذين تخصصوا في الخارج للحديث عن الخيارات المتاحة للطالب.

واستهل د. محمد أبو يونس كلمته بالحديث عن الظروف التي مرّت بها الكلية تاريخياً، مؤكدا على أن هذا النشاط دليل على نجاح الكلية وخريجيها في ظل كل الظروف والمعيقات المختلفة، فهو تأكيد على أن طلبة وخريجي الكلية يثبتون تميزهم على كل الأصعدة وفي كل الأماكن، الأمر الذي يدل على تحقق رؤية ورسالة الجامعة.

وأعلن أبو يونس تبني فكرة إنشاء نادي خريجي كلية طب الأسنان، داعياً لدعم هذه الفكرة نظرا لأهمية استمرار ديمومة العطاء، إذ ستدعم هذه الوحدة الكلية في كل نشاطاتها وتساهم في كل ما يطورها، منطلقة من الكلية التي تفتح الأبواب للفرص لكل الطلبة والخريجين.

من جانبها، شجعت د. إلهام الخطيب الطلبة على الانضمام للاتحاد العام لطب الأسنان ونادي البحث العلمي للكلية، اللذان يتيحان فرصاً لتبادل المعرفة والخبرات بين الطلبة، مشيرة إلى فخرها بالطلبة والخريجين الذين يعدون سفراء للجامعة في كل المجالات.

وعبر د. عبد الرؤوف السناوي من جهته عن اعتزاز الجامعة بمثل هذه المبادرات، التي تمثل حاضنة لتبادل الخبرات والمعارف والعلوم إيمانا منها أن الرسالة أبعد من حدود المعرفة الصفية، مؤكدا أهمية تعزيز الذات والثقة لدى الشباب لمواكبة التطورات والمشاركة في الثورات الصناعية الحاصلة، فامتلاك عقول الشباب هو البوابة للمستقبل والعلم.

وحول فكرة الملتقى قالت رئيس النادي البحثي لكلية طب الأسنان طبيبة الامتياز رواء علوية "كانت الفكرة بداية أن ننشئ تعاونا بين اتحاد طلبة طب الأسنان الفلسطيني والشبكة العربية للابتكار بحيث نستهدف طلاب الأسنان وخاصة المقبلين على التخرج أو طلبة السنة الخامسة وطلبة سنة الامتياز، في سبيل أن نوضح لهم كيفية التقديم على الجامعات والاختصاص وسوق العمل، وكيف يكون التوجه الخاص بهم بعد الامتياز والتدريب، ومن هنا جاءت فكرة "ماذا بعد شهادة البكالوريوس؟"."

وتسعى جامعة القدس بمكوناتها وأجسامها الإدارية والطلابية لتقوية مهارات طلبتها وإكسابهم الخبرات قبل انطلاقهم إلى سوق العمل، إذ تدعم المبادرات المختلفة التي تعمل على إثراء معارف الطالب وتوسع مداركه، كما توفر الجامعة الأطر والنوادي المختلفة التي يمكن للطلبة أن يكتشفوا من خلالها اهتماماتهم واختصاصاتهم في سبيل إنماء وتطوير ذواتهم والمجتمع.

شارك المقال عبر:

برعاية د.غنام ورئيس جامعة القدس | جامعة القدس تحتفل بتسليم الشهادات للطلبة الخريجين المستفيدين من منحة رجل الأعمال حماد الحرازين
بحث سبل التعاون البناء والمشترك بين جامعتي القدس والكاثوليك الأمريكية

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

القائمة

Al-Quds University