الهيئة الاكاديمية والموظفين

جامعة القدس تستقبل رئيس كلية بارد نيويورك لبحث إثراء تجربة الشراكة بينهما

عدد المشاهدات: 184

استقبل رئيس جامعة القدس أ.د. عماد أبو كشك رئيس كلية بارد في نيويورك د. ليون بوتستاين في زيارته للجامعة في حرمها الرئيس، مرحبًا به ومثنيًا على زيارته ومسيرته في التعليم ومجال الآداب الحرة (Liberal Arts Education) التي تتميز بها كلية بارد، والشراكة العريقة التي جمعت الطرفين على مدار 15 عامًا.

 وأشاد أ.د. أبو كشك بأساليب تطوير التعليم في القدس بارد، وعمل مركز التعليم والتعلم (Center for Teaching and Learning) الذي يركز على تطوير مهارات الهيئة التدريسية بأحدث وسائل التدريس والتعليم، كما ويشتغل على تطوير المساقات الجامعية الموحدة التي تعد متطلبات جامعية لكل طلبة الجامعة، بغرض إحداث تأثير جمعي متميز على طلبة الجامعة وإثراء مهاراتهم.

بدوره، أكد د. بوتستاين عمق العلاقة بين بارد وجامعة القدس وتميّزها، وعبر عن رغبته في تطويرها والعمل لاستمراريتها، مضيفًا أنه منذ تأسيس كلية القدس بارد التي يبلغ عمرها اليوم 15 عامًا فإن العلاقة آخذة في التطوّر، وهو مهتم في استكشاف مبادرات أخرى ما بين القدس بارد وجامعة القدس وكذلك بارد في نيويورك. 

وتحدث عن التخصص الأكاديمي العميق لكلية بارد ومساعيها لتطوير الكادر لديها في المجال العلمي والتربوي خاصة، بالإضافة إلى تنوع تخصصات العلوم التطبيقية لديها، كما وناقش وعمداء الكليات إمكانية العمل في مجال الصحة النفسية والدعم النفسي والاجتماعي والاقتصادي ومجالات التكنولوجيا وريادة الأعمال والأبحاث.

وحول علاقة القدس وبارد أوضح د. بوتستاين “نصيحتي هي أن هذه العلاقة بين بارد وجامعة القدس هي علاقة قصة، قصة أفراد من فلسطين والولايات المتحدة، وأنا فخور بهذه الشراكة”.

من جهتهم، تناول عمداء كليات جامعة القدس خطة الجامعة الاستراتيجية ورؤيتها على الصعيد الأكاديمي والاجتماعي والريادي، كما وتطرقوا للخطة الاستراتيجية لبارد وتميزها في البحث العلمي والتعليم والخدمات الاجتماعية، وآلية الاستفادة من خبراتها وبرامجها المتداخلة ذات المجالات المتقاربة، وهو ما يميز أسلوب الكلية في التدريس، وناقشوا إمكانية الاستفادة من هذه الخبرات واستثمارها لإثراء استراتيجية عمل جامعة القدس.

شارك المقال عبر:

الجزيرة نت تجري حواراً شاملاً مع أ.د عماد أبوكشك “جامعة القدس من أحلام التأسيس عام 1931 إلى الحضور العالمي المرموق عام 2024”
جامعة القدس الأولى فلسطينيًا في تصنيف QS للتنمية المستدامة

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

Al-Quds University