الهيئة الاكاديمية والموظفين

ضمن سياستها في تمكين الشباب المقدسي | جامعة القدس تنظم مهرجاناً مقدسياً في الفنون البصرية

عدد المشاهدات: 14

ضمن سياستها في تمكين الشباب المقدسي

 جامعة القدس تنظم مهرجاناً مقدسياً في الفنون البصرية

القدس | نظم مركز المحاكاة والفنون البصرية التابع لمعهد الطفل في جامعة القدس – بيت حنينا مهرجاناً لدعم الشباب المقدسي، بعنوان "مهرجان الفنون البصرية"، وذلك في اطار سياسة الجامعة الهادفة لتمكين الشباب المقدسي، وقد اشتمل المهرجان على أعمال فنية متنوعة في عدة دورات نظمها المعهد، متضمناً صوراً فوتوغرافية وأفلاماً وثائقية قصيرة، وتصميمات جرافيكية نفذها الطلبة من المشاركين.

وأكد النائب التنفيذي لرئيس الجامعة أ.د. حسن دويك على دور معهد الطفل ومركز المحاكاة في خدمة المجتمع الفلسطيني، وتوفير برامج للشباب خاصة المقدسيين منهم، مشيراً إلى الصعوبات التي يواجهها أهلنا في القدس نتيجة الظروف المحيطة بهم، مقدماً شكره لكل من ساهم في انجاح المهرجان والداعمين له.

بدورها أوضحت مديرة معهد الطفل د. بعاد الخالص أهمية الدورات في مجال الفنون البصرية، والمتمثلة في التصوير الفوتوغرافي، والتصميم الجرافيكي وصناعة الأفلام، متحدثةً عن دور المعهد في خدمة جميع فئات المجتمع الفلسطيني، والدور الذي يقوم به المعهد من خلال برامجه المختلفة.

وشكرت د. الخالص الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي ومؤسسة التعاون وإدارة الجامعة وطاقم المعهد، داعيةً جميع المؤسسات لدعم المعهد ودعم برامجه وأنشطته  المتنوعة.

وأشادت الأستاذة صبا جرار من مركز "تعاون" بمركز المحاكاة والفنون البصرية ودوره في التنمية وتوفير فرص عمل للشباب، ودور مؤسسة التعاون  والصندوق العربي الإنماء الإقتصادي والاجتماعي في دعم المشاريع في فلسطين والقدس.

وتحدثت الطالبة تالا أبو صبيح عن أهمية الدورات التي شاركت بها وعن دور جامعة القدس في احتضان الطلبة المقدسيين، وتطوير قدراتهم ومهاراتهم، وشكرت جامعة القدس ومعهد الطفل وعلى جهودهم لمساعدة الشباب المقدسي.

وتخلل المهرجان عرض ريبورتاج عن الدورات من إنتاج مركز المحاكاة والفنون البصرية، وكذلك فيلم من انتاج الطلبة في دورة صناعة الأفلام عن الأمانة.

يشار إلى أن جامعة القدس أنشأت عدة مراكز خاصة في مدينة القدس هدفها خدمة جميع فئات المجتمع المقدسي، ومنها معهد الطفل الذي يهدف إلى خلق حلقات وصل بين الجامعة والمجتمع المحلي من خلال تشخيص احتياجاته ومساعدته، وتوفير خدمات تربوية وعلاجية للأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة، وتدريب الكوادر المهنية واجراء الدراسات والبحوث في المجالات ذات الصلة بالطفولة، كما وأنشأت مركز المحاكاة والفنون البصرية لتوفير حيز مكاني مهني آمن لمناقشة قضايا تربوية بصورة خلاقة، وتوفير إطار تدريبي يتسم بالابداع و يتمكن المتعلم من خلاله من اكتساب المهارات المختلفة، وكذلك اكساب الطلبة مهارات التصوير المهني وصناعة الأفلام القصيرة.

شارك المقال عبر:

جامعة القدس تنظم حوارا مفتوحا مع طلبتها في اليوم الثاني من برنامج “قراءات”
تحت رعاية أ.د. عماد أبو كشك | جامعة القدس تطلق برنامج قراءات نحو اثارة الوعي وتحفيز التغيير

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

القائمة

Al-Quds University