الهيئة الاكاديمية والموظفين

مركز القدس للتكنولوجيا وريادة الأعمال في جامعة القدس يطلق برنامجًا رياديًا للشباب الفلسطيني

عدد المشاهدات: 363

أطلق مركز القدس للتكنولوجيا وريادة الأعمال مشروع المبادرة التعاونية لريادة الأعمال الفلسطينية الأمريكية “E3 HUB”، بالتعاون مع جامعة القدس المفتوحة، وبدعم من المكتب الأمريكي للشؤون الفلسطينية، وعقدت أولى جلسات المشروع التدريبية ضمن الإطلاق بحضور رئيس الجامعة أ.د. عماد أبو كشك وخبراء ورياديين من طلبة وخريجي الجامعة وجامعة القدس المفتوحة.

وأكّد أ.د. أبو كشك أنّ هذا المشروع والعديد من المشاريع التي تنفذها الجامعة هي البوابة لتحريك الاقتصاد الفلسطيني، الذي يجب أن يُوجّه من خلال الأفكار الريادية الشبابية المبنية على أسس إبداعية وتكنولوجية متطورة.

وعبّر عن أمله في أن تنافس جامعة القدس بريادييها دول العالم في مختلف الجوانب الصناعية والزراعية والتكنولوجية والبيئية لدفع عجلة الاقتصاد، وأن يحقق المشروع مخرجاته بنجاح، مؤكدًا أنّه بالتعاون والتشارك نحقق أهدافنا وننفذ مشاريعنا ونطورها.

وأوضح مدير المركز د. رضوان القصراوي أنّ البرنامج يهدف إلى توفير فرص توظيف للشباب وأن المركز قد قطع شوطًا في هذا المجال، إضافة إلى دعمه للأفكار الريادية حتى تنفيذها وتطويرها وتقديم الدعم المادي والتحفيزي للرياديين المشاركين بأفكار إبداعية.

كما أضاف أنّ المركز والمشاريع التي يشرف عليها أنشأت لدعم الرياديين والرياديات وتعزيز مهاراتهم للخروج بأفضل الأفكار المجتمعية، وأن خبراء سيشرفون على تدريبهم وتقديم النصائح لهم.

وقالت ممثلة المكتب الأمريكي للشؤون الأمريكية السيدة كاريل توما “نحن في الولايات المتحدة نؤمن أن ريادة الأعمال هي مُحرك القطاع الخاص، إذ تساهم بتوفير فرص للمجتمعات”، مشيرًة إلى أنّها تقدّر الطاقات الإبداعية للشباب الفلسطيني، وأنّ هذا البرنامج جزء من جهود المكتب الأمريكي لدعم الرياديين والرياديات المبدعين نحو تحقيق أحلامهم وتنفيذ مشاريعهم.

من جهته، عبّر ممثل رئيس جامعة القدس المفتوحة في غزة د. إبراهيم الشيخ عيد عبر الفيديو كونفرنس عن أهمية المشروع لدعم الشباب والاقتصاد الفلسطيني، مؤكدًا أنّ هذه المشاريع تجسّد الوحدة بين مؤسسات المجتمع لتطويره وإنجاح أهدافه.

كما تحدث ممثل القطاع الخاص ووزير الزراعة السابق د. إسماعيل دعيق عن تجربته في المشاريع الزراعية وتدريب الطلبة في هذا المجال، بالإضافة إلى تجربته مع جامعة القدس في برنامج ماجستير التنمية الريفية، ومشاريع زراعية أخرى نفذها مع جامعة القدس المفتوحة في مدينة أريحا.

وأكّد عميد كلية العلوم الإدارية والاقتصادية في جامعة القدس المفتوحة د. عبد الرحمن السلوادي على أهمية دعم الطلبة لبناء أفضل الأفكار الريادية، وتدريبهم لدخول سوق العمل بمشاريع إبداعية تساهم في حل مشكلات المجتمع ومواكبة تطوراته.

وتضمن إطلاق المشروع عقد أولى جلسات التدريب حيث قام الطاقم المختص والخبراء بتقديم شرح مفصّل حول المشروع ومناقشة العديد من الأفكار المجتمعية القابلة للتنفيذ والمتابعة وتقديم المشاريع الريادية حولها.

من الجدير بالذكر أنّ جامعة القدس أنشأت مركز القدس للتكنولوجيا وريادة الأعمال خصيصًا للاهتمام بطلبتها وخريجيها، وتوفير فرص عمل لهم وتدريبهم في عدة مجالات، كما ويتبنى المركز الأفكار الإبداعية التكنولوجية المتطورة وتنفيذها، وقد نفذ المركز العديد من المشاريع الشبابية بالتعاون مع جهات داعمة على المستويين المحلي والدولي، وأثمر عنها مشاريع جديدة مميزة للرياديين.

شارك المقال عبر:

متحف العلوم يكرم معلمي المدارس الفائزين في مسابقتي البحث الإجرائي التربوي والوسائل التعليمية
جامعة القدس تحصل على اعتماد التعليم العالي لفرعي القانون الإسرائيلي الأول في فلسطين

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

Al-Quds University