الهيئة الاكاديمية والموظفين

جامعة القدس ودبلن تجددان توقيع مذكرة التفاهم في التعاون الأكاديمي والبحثي والتدريبي

عدد المشاهدات: 258

جددت عيادة القدس لحقوق الإنسان في جامعة القدس مذكرة التفاهم مع كلية ترينيتي في جامعة دبلن في إيرلندا مدة خمس سنوات قادمة، وذلك في مركز العمل المجتمعي في البلدة القديمة في القدس في إطار تعزيز الشراكات العالمية للجامعة في مراكزها ومواقعها كافة.

وحضر التوقيع الممثل الإيرلندي لدى دولة فلسطين السيد دون سيكستون- ومسؤول قسم التعاون والتطوير في الممثلية الإيرلندية السيدة إيفا نانيري، وعدد من الممثلين عن جامعة دبلن، ونائب الرئيس لشؤون القدس- جامعة القدس أ.د. عماد الخطيب، ومدير عيادة القدس ومركز العمل المجتمعي- جامعة القدس د. منير نسيبة.

ونصت المذكرة على التزام الطرفين بتعزيز التعاون في عدة مجالات أهمها إعداد برامج تبادل لأعضاء الهيئة التدريسية والطلاب في كلية الحقوق، والعمل على إعداد مشاريع بحثية يشارك فيها كل من الأساتذة الباحثين والطلاب من الجامعتين على أن تعود حقوق الملكية الفكرية للمنتج البحثي لهما، بالإضافة إلى تنفيذ برامج تدريبية لطلاب برنامج الماجستير في حل الصراعات الدولية في جامعة دبلن سنويًا من خلال عيادة القدس لحقوق الإنسان، ولمدة ستة أسابيع على الأقل لكل تدريب.

وافتتح الحفل بترحيب من أ.د. عماد الخطيب ود. منير نسيبة، تلاه كلمة لمنسق برنامج الماجستير في حل الصراعات الدولية في جامعة دبلن د. برندن براون، فيما أثنى الممثل الإيرلندي لدى فلسطين السيد سيكستون على التعاون بين الجامعتين، كما عبر عن سعادته بهذه الشراكة في مجال التعليم، الذي يعد محورُا هامّا تسعى إيرلندا لتطويره في فلسطين.

ومن الجدير ذكره أن عيادة القدس لحقوق الإنسان ومركز العمل المجتمعي يستضيفان في الوقت الحالي طالبين من برنامج الماجستير في جامعة دبلن في برنامج تدريبي لمدة ستة أسابيع، يشارك المتدربون خلالها في أنشطة بحثية مختلفة حول أوضاع حقوق الإنسان التي تختص بها العيادة القانونية.

هذا ويجمع الطرفين شراكة وطيدة عززت روابطها على مدار سنوات، وكان الدكتور نسيبة  منح درجة أستاذ زائر خلال تواجده في إيرلندا للمشاركة في برامج لحقوق الإنسان، كما رشح الدكتور برندن براون لجائزة ترينيتي للمشاركة المدنية تقديرًا لأهمية هذه الشراكة الدولية. وفي عام 2020، أصبح هذا التعاون جزءًا من تحالف أوسع مع المؤسسات البحثية التي حصلت على منحة بحثية مرموقة من مجلس أبحاث الآداب والعلوم الإنسانية في المملكة المتحدة، مما سمح بتطوير مشروع بحثي جديد مع المجتمعات البدوية الفلسطينية في القدس الشرقية، وحصل الفريق بعد ذلك على جائزة التميز البحثي من جامعة القدس لهذا العمل.

شارك المقال عبر:

جامعة القدس تشارك في الاجتماع الثالث للشبكة الأكاديمية للحوار التنموي في قطر
الباحث في جامعة القدس يوسف نجاجرة يسجل براءة اختراع في اكتشاف مركبات تتغلب على مقاومة السرطان للعلاجات

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

Al-Quds University