الأنشطة الطلابيةالهيئة الاكاديمية والموظفين

جامعة القدس تستضيف بازار “مقدسية أنا” للرياديات المقدسيات

عدد المشاهدات: 287

استضافت عمادة شؤون الطلبة في جامعة القدس تحت رعاية محافظة القدس البازار النسوي المقدسي “مقدسية أنا”، بالشراكة مع لجنة المرأة في إقليم فتح-القدس، وذلك على شرف أيقونة الشيخ جراح الحاجة فاطمة سالم، بحضور ثلة من الشخصيات المقدسية والرسمية.

وضم البازار زوايا متنوعة بين المشغولات التراثية اليدوية والأعمال الفنية والمأكولات الفلسطينية على مدار يومين، أشرفت عليها نساء فلسطينيات ضمن مشاريعهن الريادية الخاصة التي تقدم الموروث الثقافي، وتؤكد لحمة النسيج الاجتماعي في فلسطين والمدينة المقدسة خاصة.

ووجهت مسؤول ملف المرأة في إقليم القدس سعاد الحلبي شكرها لإدارة جامعة القدس ومحافظ محافظة القدس عدنان غيث على دعمه المقدم لإقامة البازار، مشيرة إلى معاناة المرأة المقدسية ونضالاتها أمام الضغوطات والظروف الاقتصادية والسياسية، فهي تسعى مع الرجل جنبًا إلى جنب من أجل تأمين العيش وحماية الأسرة، الأمر الذي يستدعي تكاتف الجهود لتمكينها ودعمها.

بدوره، رحب عميد شؤون الطلبة د. عبد الرؤوف السناوي بعضو اللجنة المركزية في حركة فتح دلال سلامة، وعضو المجلس الثوري لحركة فتح رشيدة المغربي، وأمين سر الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية منى الخليلي، ورئيس فرع الاتحاد العام للمرأة في القدس نجوى عودة، وسعاد الحلبي، والحاجة فاطمة سالم، كما وجه تحياته لأمين سر إقليم القدس شادي مطور والمحافظ غيث، مؤكدًا الدور الفاعل والحقيقي للمرأة الفلسطينية التي تمثل ما نسبته 60% من طلبة الجامعة، وتؤدي دورًا أساسيًا في محيط جامعي داعم ومحفز على الأصعدة كافة.

ونوه نائب محافظ محافظة القدس عبد الله صيام إلى أن البازار يعد مكونًا من المكونات الفلسطينية المستهدفة، فهو بمحتوياته يؤكد أننا سنبقى موجودين زيًا وتعبيرًا ورسمًا ومأكولًا رغم محاولات السرقة والتزييف، كما واستذكر الأمهات والأخوات في سجون الاحتلال ومعتقلاته مبرقًا لهن تحيات الصمود والعزة.

من جانبها، عبرت سلامة عن فخرها بالحاجة سالم ومثيلاتها من الأخوات والأمهات والنساء الفلسطينيات الصامدات عمومًا وفي القدس على وجه الخصوص، مشيرةً إلى أهمية ما تقوم به جامعة القدس من مساعٍ كبيرة لحفظ مستقبل الأبناء وتوحيد الجميع.

وأكدت منى الخليلي ورشيدة المغربي أهمية هذه الفعالية الساعية لإبراز الموروث الفلسطيني من خلال ما تقدمه نساء فلسطين اليوم من مشغولات وأعمال تعبر عن الهوية الفلسطينية وحتمية بقائها، كما وأضاءتا على تضحيات المرأة الفلسطينية وصمودها ودورها في شتى المجالات.

شارك المقال عبر:

Tags: , , , , ,
طالبات هند الحسيني يزرن مستشفى المقاصد في يوم الأم
جامعة القدس تستقبل وفدًا من LifeUsa تعزيزًا للتعاون المشترك

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

القائمة

Al-Quds University