الهيئة الاكاديمية والموظفين

​دائرة أصدقاء وخريجي جامعة القدس تستضيف اللقاء الثاني حول خطة عمل وحدات توظيف الخريجين

عدد المشاهدات: 45

القدس | واصلت جامعة القدس جهودها لتوحيد العمل المشترك بين الجامعات الفلسطينية لتكثيف الجهود الوطنية من أجل الحد من ظاهرة البطالة المنتشرة بين خريجي الجامعات واتخاذ التدابير اللازمة لذلك، في إطار ما يتوفر لدى الجامعات من برامج.

جاء ذلك خلال استضافة جامعة القدس لاجتماع موسع جمع دائرة أصدقاء وخريجي جامعة القدس ممثلاً بمديرة الدائرة الأستاذة رولا جادالله مع مدير عام التشغيل في وزارة العمل الفلسطينية أ. رامي المهداوي، وعدد من مدراء ومسؤولي قطاعات مختلفة في دائرة التشغيل في الوزارة، ومدراء دوائر وممثلي وحدات توظيف الخريجين في الجامعات الفلسطينية الشريكة.

وبحث المجتمعون الخطوط الرئيسية لخطة العمل والتي تناولت في مجملها الأهداف الرئيسية والآليات والأنشطة والفعاليات التي سيقوم بها الشركاء من أجل المساهمة في اعداد الخريجين وتسهيل مسارهم وتوظيف طاقاتهم وقدراتهم في سوق العمل.

وتناول اللقاء رسم سياسات مقترحة ترفع لأصحاب القرار في المجالات المختلفة ذات العلاقة بالخريجين، لتصبح حياتهم في فلسطين أسهل وأكثر مرونة لايجاد وصناعة فرص عمل لهم في المستقبل .

نائب رئيس جامعة القدس للاتصال والتنمية أ.د. حسن دويك أكد على أهمية العمل الموحد بين الجامعات والمؤسسات ذات الصلة بموضوع الحد من البطالة وتأهيل ومساعدة الطلبة الخريجين للتوظيف، في إطار يوفر لسوق العمل طلبة من ذوي المهارات، وممن لديهم القدرة على العمل في المؤسسات المختلفة.

 ولفت أ.د. دويك  إلى أن جامعة القدس تعمل جاهدة لتأهيل الطلبة ومساعدتهم لتطوير أنفسهم ومهاراتهم تمهيداً لدخولهم سوق العمل، وذلك من خلال دمجهم بالسوق قبل تخرجهم ومثال على ذلك برنامج الدراسات الثنائية الذي طرح مؤخراً في الجامعة.

يذكر أن جامعة النجاح الوطنية تستضيف اللقاء الثالث للشركاء في حرمها خلال آذار المقبل.

شارك المقال عبر:

رسالة رئيس الجامعه
بالفيديو| جامعة القدس تفتتح مشروع العيادة القانونية المتنقلة حول موضوع الزواج والطلاق وما بينهما

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

القائمة

Al-Quds University