الهيئة الاكاديمية والموظفين

بالفيديو | كلية العلوم توزع شهادات دورة الكيمياء المتقدمة لأساتذة من منطقتي بيت لحم وشمال الخليل

عدد المشاهدات: 23

{videobox}0RL-EOmZ2_w{/videobox}

وزعت كلية العلوم والتكنولوجيا في جامعة القدس، شهادات دورة الكيمياء المتقدمة التي نظمتها ضمن برنامج التنمية المهنية لمعلمي ومشرفي الكيمياء في منطقتي بيت لحم وشمال الخليل، بحضور نائب رئيس الجامعة لشؤون الاتصال والتنمية أ.د.حسن دويك، ونائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية د.حنا عبد النور، وعميد كلية العلوم أ.د.عماد عودة، ورئيسة قسم التدريب بالوزارة  د. سهير قاسم، ومدير مديرية تربية وتعليم  بيت لحم أ.سامي مروة، وأ.فضيلة يوسف رئيس قسم في الإدارة العامة للإشراف والتأهيل التربوي، وأ.وليد رضوان رئيس قسم الاشراف- بيت لحم، وأعضاء من الهيئة التدريسية في الكلية، والمتدربين.

وقال د.عودة: "نتطلع أن لا يكون هذا اللقاء عابراً بل لقاء نأسس من خلاله شراكة حقيقية مستقبلية بين وزارة التربية والتعليم وجامعة القدس، مؤكداً أن كلية العلوم تسعى دائما إلى التجدد والتطوير بما يخدم طلبتها وتقديم المساعدة والدعم لكافة أفراد المجتمع من منطلق المسؤولية المجتمعية الي تؤمن بها الجامعة.

وقدم د.عودة لمحة عن الكلية وتأسيسها باعتبارها أقدم الكليات في الجامعة، لافتاً إلى خططهم المستقبلية المتمثلة في اعتماد كلية العلوم مركزاً تدريبياً متميزاً، وعقد المزيد من الدورات التدريبية في التكنولوجيا، وغيرها الكثير خاصة وان الكلية لديها الامكانيات اللازمة لذلك من مختبرات ومواد خاصة، كما وتضم الكلية أساتذة ذوي كفاءات علمية عالية مستعدة دائماً للعمل والتعاون مع جميع الأساتذة من مختلف محافظات الوطن.

وشكر د.عودة وزرارة التربية والتعليم لجهودهم، وثمن جهود المتدربين في الدورة وآرائهم المثمرة للدورة والمنظمين لها.

وقال د.عبد النور أن عقد الدورات فكرة رائدة نابعة من تقديم الخدمات المجتمعية، مؤكداً أن خطط الجامعة قائمة على خدمة المجتمع والطلبة وتأهيلهم ومعرفة احتياجاتهم، بحيث تساهم في حل مشكلاتهم.

ووجه د.عبد النور دعوة لاساتذة المدارس ومشرفيها لتشجيع الطلبة للتوجه لتخصصات العلوم والتكنولوجيا.

وأوضحت أ.سهير قاسم إلى أن البرنامج التدريبي الذي قدمته الكلية متخصص وحيوي ومهم، لافتةً إلى أن التعاون مع جامعة القدس ليس التعاون الأول، متمنياً الاستدامة لمثل هذه البرامج.

وأشارت إلى أن أساتذة المدارس بحاجة إلى الدعم والإشراف التربوي وبالتالي يظهر أثره على الطلبة في المدارس.

وقدم أ.سامي مروة شكره للجامعة وادارتها على دورها في تطوير التنمية المهنية للمعلمين، ودعا الى ترسيخ مبدأ الشراكة بين الجامعة ووزارة التربية والتعليم العالي لرفع الكفاءات المهنية والمعرفية للمعلمين.

وعلى هامش اللقاء مابين الساتذة والكلية التقى رئيس الجامعة أ.د.عماد أبو كشك بمشرفي وأساتذة مدارس منطقتي بيت لحم وشمال الخليل مثنياً على جهودهم، ومؤكداً على أهمية الشراكة ما بين الطرفين.

شارك المقال عبر:

جامعة القدس تشارك في إطلاق مشروع مسار الحوسبة الجنائية
جامعة القدس تنظم معرضاً تراثياً وافطاراً مقدسياً لرعاية صندوق الطالب المقدسي

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

القائمة

Al-Quds University