الهيئة الاكاديمية والموظفين

محاضرة في مركز دراسات القدس عن التراث المخطوط والحياة الثقافية في المدينة

عدد المشاهدات: 134

عقد مركز دراسات القدس محاضرة بعنوان “أضواء جديدة على الحياة الثقافية في القدس الشريف استنادًا إلى التراث الإسلامي المخطوط”، بالتعاون مع دائرة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية، ضمن سلسلة محاضرات المركز للفصل الدراسي الأول من العام 2021-2022 في مقره في البلدة القديمة في مدينة القدس.

وافتتح المحاضرة مدير المركز د. يوسف النتشة في حديثه عن أهمية التراث المخطوط كونه ينفرد عن المطبوعات باحتوائه معلومات نادرة وطريفة وهامة، مما يعد حافزًا للحفاظ على التراث المخطوط والحجج التي بحوزة العائلات المقدسية، خاصة تلك التي تتعلق بالملكيات العقارية.

ونوّه مسؤول المخطوطات في المسجد الأقصى المبارك الباحث يوسف الأوزبكي إلى أهمية ومكانة التراث المخطوط وجمالية الخطوط وأنواعها، مشيرًا إلى أنه ركز إلى جانب المتن على جانب آخر هام هو النصوص المصاحبة في المخطوطات.

وتتبع المحاضر النشاط الثقافي وعملية النسخ والتأليف التي تمت في كثير من المؤسسات  التعليمية التاريخية كالمدرسة الفنرية والطولونية والحسنية، وذكر مجموعة من الزوايا التي كانت مركزًا للنشاط الفكري مثل الزاوية الختنية والزاوية القادرية، مؤكدًا أن أبواب المسجد الأقصى ومحراب الجامع الأقصى شهدت إنجاز نسخ وإملاء وسماع، مما يدلل على أن الأقصى كان مقرًا للعلم والعلماء.

واستحضر المحاضر مجموعة من العلماء من الحضارة والثقافة الإسلامية، ممن جاور وأقام في رحاب القدس والمسجد الأقصى المبارك، كالعالم الفقيه نصر المقدسي، والعالم اللغوي الفيروزابادي وغيرهم ممن ورد ذكرهم في كتابه الأخير عن ” تاريخ معالم المسجد الأقصى المبارك”.

وقدم الأوزبكي نسخة إلكترونية من كتابه للحضور، مختتمًا بدعوة العائلات المقدسية الكريمة إلى ضرورة إظهار ما لديهم من تراث مخطوط، وأن يحذوا حذو إدارة الأوقاف الإسلامية وشؤون المسجد الأقصى المبارك في القدس الشريف في العناية بمخطوطات المسجد الأقصى المبارك، حيث تشير إحصائيات المتخصصين إلى أن أكثر من نصف مخطوطات مدينة القدس الشريف لم يُفهرس بعد، وأن مخطوطات مدينة القدس الشريف تحمل تاريخًا عريقًا يجب تدوينه والعمل من أجل حفظه والحفاظ عليه.

ويعد مركز دراسات القدس الواقع في خان تنكز- سوق القطانين في البلدة القديمة في القدس، أحد مراكز جامعة القدس في المدينة، وتأسس عام 1998 تحت رعايتها، ليضم برامج أكاديمية وثقافية متنوعة منها برنامج الماجستير في الدراسات المقدسية، المكتبة الإلكترونية، كما وينظم الجولات الميدانية والمحاضرات الهادفة للتعريف بمدينة القدس وحضاراتها عبر التاريخ.

شارك المقال عبر:

مجموعة صندوق ووقفية القدس تقيم حفلها السنوي بمشاركة عربية وفلسطينية في حرم جامعة القدس
قدمها خبراء من مختلف القطاعات: سلسلة محاضرات في الاقتصاد والتسويق والريادة في جامعة القدس

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

القائمة

Al-Quds University