الهيئة الاكاديمية والموظفين

محاضرة في الجامعة حول “الازمات الرأسمالية والاقتصاد السياسي”

عدد المشاهدات: 22

استضافت دائرة علم الاجتماع التطبيقي البروفيسور وليام روبنسون من دائرة علم الاجتماع بجامعة كاليفورنيا، ألقى خلالها محاضرة علمية بعنوان "أزمات الرأسمالية العالمية والاقتصاد السياسي العنصري الإسرائيلي، والنضال الوطني الفلسطيني من أجل الحرية والتحرير" ، أدارها د. بسام بنات المحاضر في الدائرة، وبحضور د. ربيع عويس رئيس الدائرة، وطلبة الدائرة.

رحب د. بسام بضيف الجامعة البروفيسور روبنسون والحضور مشيراً إلى أهمية المحاضرة التي تنسجم مع رسالة برنامج علم الاجتماع التطبيقي للارتقاء بالمعرفة، وترسيخ مفاهيم أساسية في أذهان الطلبة بالذات ما يتعلق منها بالتحديات التي تواجه المجتمعات العربية عامة والمجتمع الفلسطيني خاصة في ظل العولمة، والنظام الرأسمالي العالمي.

وفي سياق تحليله للنظام الرأسمالي أكد البروفيسور روبنسون أن هذا النظام أخضع في توسعه الدول النامية إلى عملية تبادل غير متكافئة، وألحقها بنظام تبعية مجحف، فيما يعرف بدول المركز التي تمثلها الدول الرأسمالية، ودول المحيط من الدول النامية.

ولفت إلى أن "دول المركز قامت باستغلال كافة الموارد الأولية للدول النامية، واعتبرتها سوقاً لتصريف بضائعها بعد إعادة تصنيعها وبشروط تعسفية، الأمر الذي زاد من تبعية الدول النامية للدول الرأسمالية، وعرقل عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية فيها".

وتناول البروفيسور روبنسون في محاضرته النظام العنصري الإسرائيلي، والنضال الوطني الفلسطيني من أجل الحرية والتحرير، مشيراً إلى أن سياسة الاحتلال ظلت تنشط بلا انقطاع في اضطهاد وقهر، وإخضاع للفلسطينيين وقضيتهم العادلة باستخدام أساليب تجاوزت بكثير أي شيء تم اقترافه في جنوب إفريقيا إبان حقبة النظام العنصري (الأبارتيد).

وقال: "إن الشعب الفلسطيني الذي تعرض منذ العام 1948 ولا يزال يتعرض إلى أبشع أشكال الإبادة والاضطهاد والاحتلال لجأ إلى المقاومة بكافة أشكالها من أجل تحرير وطنه من الاحتلال والدفاع عن نفسه وحقوقه الإنسانية وكرامته، واختار أسلوب المقاومة لممارسة حقه في العودة وتقرير المصير والسيادة والاستقلال، انطلاقاً من ميثاق الأمم المتحدة وبقية العهود والمواثيق الدولية ومبادئ القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية".

وفي نهاية المحاضرة التي خلقت العديد من التساؤلات في أذهان الطلبة، تم الاستماع لها والإجابة عنها من قبل البروفيسور روبنسون، وبتعقيب من د. ربيع عويس على التحليل السوسيولوجي الذي قدمه الضيف في محاضرته القيمة، وتم بحث سبل التعاون بين دائرة علم الاجتماع التطبيقي ودائرة علم الاجتماع بجامعة كاليفورنيا.

وتجدر الإشارة إلى أن البروفيسور روبنسون حاصل على شهادة الدكتوراة من جامعة نيو مكسيكو، ويركز عمله على الاقتصاد السياسي، والعولمة، وأمريكا اللاتينية والمادية التاريخية. وهو عضو في البعثة البرلمانية والمجتمع المدني الدولية التي تعنى بالتحقيق في عملية الانتقال السياسي في العراق، وله العديد من المؤلفات من: كتب، ومقالات علمية، ومراجعة كتب، ومستشار للعديد من الجهات الدولية.

شارك المقال عبر:

مجلس أمناء جامعة القدس يصادق على ترقيات أعضاء من الهيئة التدريسية
نشر 4 أوراق علمية في مجال الكيمياء والبيئة للدكتور. مهند قريع

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

القائمة

Al-Quds University