الهيئة الاكاديمية والموظفين

بالفيديو | افتتاح معرض “جورج جاكسون في شمس فلسطين” في مركز أبو جهاد بجامعة القدس

عدد المشاهدات: 12

{videobox}MJgfIClwPTc{/videobox}

القدس | افتتح مركز أبو جهاد لشؤون الحركة الأسيرة في جامعة القدس، الثلاثاء، معرض "جورج جاكسون في شمس فلسطين"، والذي يهدف إلى ربط نضال الأسرى الفلسطينيين مع السجناء السياسيين الآخرين في جميع أنحاء العالم، وذلك بحضور رئيس الجامعة أ.د.عماد أبو كشك، ود.فهد أبو الحاج مدير عام المركز، ورئيس هيئة شؤون الأسرى أ.عيسى قراقع، وعدد من الأسرى المحررين، ومؤسسات حقوقية، وأساتذة وطلبة من الجامعة.

و تضمن المعرض مجموعة من اللوحات والرسومات، ورسائل سجن مكتوبة بخط اليد، وأغطية صحف الفهود السود، وجداريات تجسد الحياة النضالية والأنشطة السياسية لجورج جاكسون داخل المعتقل.

واعتبر د.فهد أبو الحاج هذا اليوم عرساً وطنياً، كونه يجمع الأسرى في جميع أنحاء العالم، قائلاً: "يشرفنا أن نقيم هذا المعرض التاريخي على أرض جامعة القدس وفي أروقة المركز الخاص بالأسرى فهو يجسد الثورة ضد القهر والظلم والاضطهاد الذي يتعرض له السود في بلدانهم ".

وأشار د.أبو الحاج أن المعرض سيكون ركن أساسي في المركز كونه يسطر الملحمة التاريخية في الحياة البشرية للمعتقلين السود، وأشهرهم جورج جاكسون الذي أرداه حراس السجن قتيلاً داخل المعتقل في الولايات المتحدة  الأمريكية عام 1971.

من جانبه، قال أ.عيسى قراقع "أشكركم على هذا اللقاء المختلف في ظل الاحداث المختلفة التي نواجهها مع الاحتلال الظالم على شعبنا"، متحدثاً عن حياة جاكسون في السجن مقارنة بحياة أسرانا الفلسطينيين وتعرضهم لنفس الحرمان والظلم".

 وأضاف: "أن الظلم راحل والاحتلال راحل في جميع أنحاء العالم، مؤكداً أن صوت الحرية هو صوت واحد يجمع كل الشعوب والأحرار الذين يناضلون من أجل الاستقلال ".

وأكدت المحامية سحر فرنسيس مديرة مؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان دعمهم لحقوق الأسرى في جميع أنحاء العالم، من خلال المعرفة والتضامن مع المناضلين ضد الامبريالية.

وأوضحت، "أن المؤسسة نظمت حملة بالتعاون مع مؤسسات فلسطينية أخرى ضد شركة G4S، وهي الشركة البريطانية التي تقوم بتوفير الأمن في سجون الاحتلال وتزويدها بمختلف أدوات الحراسة نشطت في أكثر من اثني عشر دولة، مشيرةً إلى أن العديد من الجامعات والبنوك والجمعيات الخيرية والنقابات العمالية حول العالم قامت بمقاطعة الشركة  لتواطؤها مع الاحتلال الأمر الذي أدى إلى خسارتها ملايين الدولارات".

وعبر البرفسور جريك توماس من جامعة تفتس بوسطن الأمريكية عن سعادته للإعلان عن إطلاق معرض "جورج جاكسون في شمس فلسطين" في مركز أبو جهاد لشؤون الحركة الأسيرة في جامعة القدس.

وقد تحدث توماس عن حياة السجين الثوري الأسود جاكسون وعن اعتقاله والظلم الذي عاناه في سجن سان كوينتين.

ويذكر أن جورج جاكسون هو سجين ثوري أسود وعضو في حزب الفهود السود، وقتله من حراس سجن سان كوينتين في ولاية كاليفورنيا، الولايات المتحدة الأمريكية في 21 من أغسطس 1971، وفي يوم اغتياله، صادرت سلطات السجن شعر المقاومة الفلسطينية من زنزانته مع أكثر من 99 كتب من المكتبة المهربة له هو ورفاقه، الذين ارتبطوا مع قصيدة سميح القاسم "عدو الشمس". كما أعرب حزب الفهود السود التضامن الجذري مع نضالات المقاومة الفلسطينية في مجموعة متنوعة من الطرق.

شارك المقال عبر:

عمادة البحث العلمي تنظم لقاء للباحثين في الجامعة
بالفيديو | جامعة القدس تقيم المسابقات الدولية السابعة للمرافعات في حقوق الإنسان بفلسطين

آخر الأخبار

ربما يعجبك أيضا

القائمة

Al-Quds University