دبلوم تربية الطفل

عدد المشاهدات: 47

شارك البرنامج عبر:

دبلوم تربية الطفل

تسعى التربية إلى بناء المواطن الصالح الذي يسهم بشكل فعال في تنمية وبناء مجتمعه، وهذا مؤشر على أهمية التربية وضرورتها، وتزداد أهمية هذه التربية إذا كانت موجهة للأطفال في سن مبكر، حيث يعد الاهتمام بمرحلة رياض الأطفال واحداً من الأمور الدالة على تبلور الوعي المجتمعي ورقي ثقافته، لا سيما وأن الأطفال يشكلون أهم شريحة في المجتمع، فهم جيل المستقبل وبناته، وهذا يدلل على أهمية رياض الأطفال كمؤسسات تربوية واجتماعية في أي مجتمع حضاري، استناداً الى دورها في بناء شخصية الطفل في هذه المرحلة الحساسة وتوجيهه وإعداده الإعداد السليم القائم على أسس متينة تكفل له السير في المراحل القادمة بسهولة ويسر .

ومن هذا المنطلق وحرصاً من جامعة القدس على الاسهام العلمي الممنهج في تنمية المجتمع الفلسطيني، فقد حرصت على فتح برنامج دبلوم رياض الاطفال، ليرفد المجتمع الفلسطيني بخريجين مؤهلين تربوياً وأكاديميا ومهنياً يتحملون مسؤولياتهم في عملية التطوير التربوي وبناء شخصية الطفل الفلسطيني في إطار التنمية الفلسطينية المستدامة.

Al-Quds University