طلبة من الدراسات الثنائية في جامعة القدس يباشرون التدريب العملي في مؤسسة ألمانية

القدس|  باشر عدد من طلبة الدراسات الثنائية تخصص إدارة أعمال في جامعة القدس بمرحلة التدريب العملي في شركة الاتصالات Telefonica العالمية الألمانية، وذلك ضمن خطة البرنامج الدراسي التي تهدف إلى ربط الجانب النظري بالجانب العملي واكساب الطلبة المهارات التي تمكنهم من خوض سوق العمل أثناء دراستهم، وهذا أهم مايميز البرنامج المدعوم من الحكومة الألمانية.

ويستمر التدريب مدة ثلاثة أشهر في إحدى شركات "Telefonica " وهي شركة اورتل للاتصالات، يكتسب من خلالها الطلبة التطبيقات العملية الهامة والمتعلقة بأحدث التطورات التكنولوجية وإدارة الأعمال، ويسعى برنامج الدراسات الثنائية بشكل مستمر الى توفير فرص تدريبية للطلبة من مختلف التخصصات على المستويين المحلي والدولي بالشراكة مع أعرق الشركات والمؤسسات الرائدة، خاصة الألمانية المتميزة.

وعبر الطالبان في التدريب آلاء قباجة و محمد جبارين - مستوى سنة ثالثة في إدارة الأعمال عن سعادتهما للتدريب في شركة عالمية مميزة، وحصولهما على تطبيقات عملية بأحدث التقنيات المستخدمة في مجال تخصصهم، وقدما شكرهما للجامعة ولإدارة الكلية لفتح فرص جديدة ومفيدة لهما أثناء فترة الدراسة.

وكان في استقبال الطلبة المتدربين رئيس جمعية اصدقاء جامعة القدس في ألمانيا م.جمال محمود و د.ابراهيم الرفاعي وذلك لترتيب حيثيات التدريب.

ويشار إلى أن برنامج الدراسات الثنائية يعتمد على الجانب العملي لدعم الجانب النظري، ويتوزع الطلبة من مختلف تخصصات البرنامج "هندسة كهربائية، تكنولوجيا معلومات، وإدارة أعمال" على عدة شركات محلية وعالمية للتدريب، وكان عدد منهم قد تلقى تدريبه في شركات ألمانية العام الدراسي الماضي، ويأتي هذا التدريب ضمن اتفاقية أبرمتها الجامعة مع شركة اورتل للاتصالات لتدريب طلبة الدراسات الثنائية، وأهم ما يميز البرنامج أنه مبني على النموذج الألماني المتبع منذ أكثر من أربعين عاماً ويتم تنفيذه في جامعة القدس.

  • 1
  • 2
  • 3