جامعة القدس تدعم طلابها في الإبداع والابتكار والمنافسة في حل مشكلات مجتمعية عالمية‎

القدس | نظمت عمادة شؤون الطلبة في جامعة القدس لقاءً تعريفياً للطلبة حول المسابقة العالمي "Hult Prize"، والتي تهدف إلى المساهمة في معالجة إحدى التحديات الإجتماعية العصيبة المزمنة، وذلك ضمن أنشطة العمادة لتطوير مواهب الطلبة وصقل مهاراتهم وإبداعاتهم.

وتأتي مشاركة جامعة القدس في هذه المسابقة لتحقيق استراتيجية الجامعة المتمثلة ببناء وتطوير الشراكات المحلية والعالمية، وتحفيز الطلبة على الابتكار والإبداع من أجل المساهمة في إيجاد الحلول الأمثل للمشكلات المجتمعية.

ولأن جامعة القدس تؤمن بأهمية مشاركتها في مسابقات عالمية في تحقيق نوع من المنافسة الشريفة بين جامعات العالم، والاستفادة من الخبرات فيها، وتعزيز التبادل المعرفي والفكري، وإتاحة الفرصة لطلبتها للتعرف على ثقافات دول العالم، فقد عمدت للمشاركة بمسابقة ""Hult Prize، خاصةً وأن هذه المسابقة تهدف أيضاً لتحفيز طلبة الجامعات حول العالم لإطلاق مؤسسة مجتمعية جديدة يمكن أن تساهم في تقديم الحلول لمشكلات عالمية مجتمعية، وخلق جيل ريادي ومبادر.

وتعتبر مسابقة "Hult Prize" مسابقة طلابية متاحة لطلبة البكالوريوس والماجستير والدكتوراه لمئة دولة في أنحاء العالم، ومن مختلف التخصصات، وعادةً ما يكون أداء الفرق التي تضم طلبة من تخصصات مختلفة أفضل من أداء الفرق الأخرى التي لا تتنوع فيها تخصصات طلبتها، وهذا يعود لقدرة الفريق على تغطية المشكلة من جوانبها المختلفة وفهم إطار العمل، وطرح عدد أكبر من الحلول الممكنة للمشكلة.

وتتنافس فرق المسابقة على إنشاء مشاريع ومؤسسات مجتمعية جديدة، ويحصل الفريق الفائز على جائزة يبلغ قدرها مليون دولار أمريكي كرأس مال أساسي لإطلاق مشروعهم وتوسيع نطاق عمله، ويتلقى الفريق عدة تدريبات وتوجيهات من حُكّام المسابقة الخبراء ورجال أعمال رياديين.

هذا ويعد رجل الأعمال الفلسطيني أحمد الأشقر صاحب فكرة إنشاء هذه المسابقة، حيث طرحها عام 2009 عندما كان طالباً في كلية هالت الدولية للأعمال التجارية في الولايات المتحدة الأمريكية، وقد تبنت الكلية هذه الفكرة حتى تحولت لمؤسسة جائزة هالت وأصبحت تسمى جائزة هالت بجائزة نوبل للطلبة.

يُذكر أن جامعة القدس وهي من أعرق الجامعات الفلسطينية، تعد السّباقة في تأسيس عدد من الكليات الريادية، مثل كليتي الطب وطب الأسنان، وكلية الحقوق وكليات أخرى، والتي تقدم مجموعة من البرامج النوعية في البكالوريوس والماجيستير، ولها شراكات مع جامعات ومؤسسات محلية وإقليمية وعالمية، ويعمل تحت مظلتها العديد من الباحثين المتميزين في شتى المجالات.

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4