من حي الشيخ جراح: كلية هند الحسيني للبنات صرح علمي وثقافي رائد

تعتبر كلية هند الحسيني للبنات الواقعة في قلب مدينة القدس في الشيخ جراح إحدى الكليات التابعة لجامعة القدس، وهي من أقدم الكليات الأكاديمية في فلسطين، إذ تأسست عام 1981 على إثر النكبة من قبل المرحومة هند الحسيني، وهي محطة حيوية لأهالي مدينة القدس وشبابها، فهي إضافة إلى دورها التعليمي وتخصصاتها الأدبية المتنوعة، تعتبر أيضاً مقصداً للأهالي من خلال احتضان الكلية لأنشطتهم المتعددة بقاعاتها ومسرحها وساحاتها، وذلك انطلاقاً من المسؤولية المجتمعية التي تتبناها جامعة القدس تجاه أهالي المدينة المقدسة.

الكلية وأهدافها وتخصصاتها

وبينت عميدة الكلية د.ليليان فيضي أن الكلية تحتضن ما يقارب 240 طالبة من محيط مدينة القدس، يتلقين تعليمهن الجامعي في عدة تخصصات كاللغة الإنجليزية وآدابها، اللغة العربية وآدابها، التاريخ، الخدمة الاجتماعية، التربية الرياضية، التربية الابتدائية ورياض الأطفال، والتربية الخاصة، بدرجة بكالوريوس.

 وعن أهداف الكلية، أكدت أنهم يسعون إلى إعداد جيل يعمل على بناء مؤسسات القدس والحفاظ على عروبة وهوية المدينة المقدسة، إضافة إلى العمل مع المجتمع المحلي نظراً للظروف الصعبة التي تمر بها مدينة حماية لها وتثبيتاً لوجودها وكيانها عبر التاريخ كمدينة مقدسية عريقة.

واستطردت حديثها قائلة: "خرجت الكلية عبر السنوات الماضية آلاف الطالبات الرائدات اللواتي أثبتن دورهن في المجتمع الفلسطيني ومؤسساته خاصة في مدينة القدس، وتبوأن المواقع القيادية في مختلف القطاعات الحيوية، معبرةً عن أملها في استمرار الطالبات في مجهودهن ونشاطهن المعهود.

تطوير الكلية واستحداث برامج جديدة

وأكدت الفيضي، "أن جامعة القدس تعمل باستمرار على تطوير الكلية على مر السنين، منذ نشأتها حتى يومنا هذا، وقد وقعت العديد من الاتفاقيات لتمويل وترميم مبنى الكلية وإعادة تأهيله وتجهيزه بالوسائل التعليمية، وتطوير الكادر التعليمي والطلابي، وباعتبار جامعة القدس مؤسسة مقدسية تستوجب الاهتمام والرعاية والتطوير لدعم أهالي المدينة".

وتضيف، "قامت الكلية باستحداث العديد من البرامج والتخصصات الحديثة التي كان آخرها التربية الخاصة، وذلك انسجاماً مع متطلبات العصر التي تستدعي إلمام شبابنا بالخبرات والمهارات المتعددة لتغطية جوانب الحياة، لافتةً إلى أنهم يسعون جاهدين لتطوير أوسع وأشمل مستقبلاً وضمن خطط موضوعة تحقيقاً لذلك.

الأنشطة اللامنهجية الطريق لبناء جيل مثابر وطموح

وللجانب اللامنهجي الذي تقوم به الكلية دوراً فعالاً، وأوضحته د.فيضي، قائلةً" تنشيط الكلية على الصعيد العلمي والثقافي والمجتمعي من خلال النشاطات اللامنهجية التي تستهدف طالبات الكلية من خلال الدورات التثقيفية والتوعوية في مختلف الموضوعات، وتنمية مهاراتهن بعقد أنشطة ولقاءات مثمرة، كما وتخصص الكلية حيزاً من هذه الفعاليات لأهالي المدينة الذين يشاركون في العديد من الأنشطة المجتمعية، وهم شركائنا في بناء جيل مثابر وطموح وقوي.

نشأة الكلية وتاريخها

تأسست نواة الكلية عام 1948 ، بدأت بحضانة طفلات يتيمات، أثر مجزرة دير ياسين، ثم بتأسيس مدرسة دار الطفل العربي عام 1954، ثم معهد التربية والخدمة الاجتماعية في العام 1972 ، بقيادة المرحومة السيدة هند طاهر الحسيني، وصولاً إلى تأسيس كلية للبنات تابعة لجامعة القدس لتحصل على شهادة واعتراف اتحاد الجامعات العربية سنة 1981، ثم اتحاد الجامعات العالمي سنة 1984. لتكون إحدى كليات جامعة القدس الأربعة التي توحدت لتبدأ مسيرة جامعة القدس الأكاديمية والوطنية.

بوشر بإقامة مبنى الكلية عام 1981، وبدأ العام الدراسي 1982- 1983، وتخرجت الدفعة الأولى من الكلية في العام 1985 – 1986.

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4