جامعة القدس توفر 20 منحة لطلبتها المقدسيين بدعم من وكالة بيت مال القدس

القدس | ضمن برنامج جامعة القدس للمنح والمساعدات الأوسع ما بين الجامعات الفلسطينية ،وفرت جامعة القدس منحاً دراسية لطلبة الجامعة المقدسيين المتفوقين في مختلف التخصصات، بالإضافة إلى مكافأة مالية لـ 5 طلبة منهم، وذلك من خلال وكالة بيت مال القدس الشريف التي يرأسها العاهل المغربي الملك محمد السادس، وذلك ضمن برنامج الوكالة للنهوض بقطاع التعليم في المدينة المقدسة.

وتم الإعلان عن المنح خلال لقاء في حرم الجامعة في بيت حنينا مع الجانب المغربي عبر منصة زووم، بحضور نائب رئيس الجامعة لشؤون القدس د. صفاء ناصر الدين، ومسؤول وكالة بيت المال في القدس أ. إسماعيل الرملي، وأ. زياد الحموري عضو المجلس التنسيقي لقطاع التعليم في القدس، والطلبة المقدمة لهم المنحة، ومن الجانب المغربي مدير وكالة بيت المال لتسيير الأمور الجارية د. محمد سالم الشرقاوي، ونائب عمدة الدار البيضاء أ. عبد المالك الكحيلي، وسفير فلسطين في المغرب أ. جمال شوبكي، وشخصيات مغربية إعتبارية من عدة مؤسسات مانحة.

وشكرت د. صفاء ناصر الدين الجانب المغربي على هذه المنح، وخاصة بالذكر صاحب الجلالة الملك محمد السادس رئيس لجنة القدس في دعم المؤسسات بمدينة القدس لمواجهة آثار جائحة كورونا، وكذلك ورعايته للقدس والمقدسات، مشيدة بالدور الهام لوكالة بيت مال القدس في تقديم الدعم للمقدسيين منذ سنوات في قطاعات مختلفة آخرها المساعدات التي قدمتها الوكالة من مستلزمات طبية لمستشفيات المدينة.

وأشارت د. ناصر الدين إلى أن الوكالة حددت للتخصصات العلمية 3000 دولار سنوياً، و الأدبية 2000 دولار سنوياً، لافتةً إلى أن استمرارية المنحة رهينة بتفوق ونجاح الطالب، تبعاً للشروط المطلوبة للحصول على المنحة، مؤكدة على أن هذه المنح ستسهم في استدامة برنامج المنح والمساعدات المالية الذي يستفيد منه سنوياً الآلاف من طلبة الجامعة، وسيكون لها الأثر الكبير في نفوس الطلبة وحثهم على الإجتهاد.

وتحدث أ. اسماعيل الرملي عن الدور الفعال لوكالة بيت المال في مدينة القدس بتوجيهات صاحب الجلالة للوقوف إلى جانب طلبة جامعة القدس والأماكن المقدسة، حيث جعلت من أولوياتها دعم قطاع التعليم والبحث العلمي، وتعزيز قدرات طلبتها والذي من شأنه تثبيت الدور المقدسي وتعزيز صموده في أرضه، مشيداً بدور جامعة القدس كونها السباقة نحو تحقيق الريادة والإبداع في التدريس والوقوف مع طلبتها، مؤكداً دعمهم المستمر لطلبة الجامعة.

وعبر د. محمد سالم عن سعادته بتسخير كافة الامكانيات للوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وكافة القطاعات الحيوية في مدينة القدس لدعم طلبة القدس وأهالي في المدينة"، مشيراً إلى تقديم الوكالة ل20 منحة، وتكريم 5 طلاب متفوقين، إلى جانب الدعم المتنوع في مدينة القدس ولعدة قطاعات.

بدوره أكد أ. جمال شوبكي أن القدس حاضرة في كل مكان في المغرب، معبراً عن فخره بتمثيل فلسطين من أجل دعم القضية الفلسطينية، ومستذكراً دور الوكالة في كافة القطاعات والتي كان آخرها في ظل جائحة كورونا بدعم الجانب الطبي في مدينة القدس، وتقديمها لـ 120 منحة سنوية للطلبة الفلسطينيين للدراسة في جامعاتها، مثمناً دور المغرب حكومة وشعباً في دعم صمود الفلسطينيين وتبني القضية الفلسطينية، مبيناً أن أي جهد يبذل من أجل المدينة يثبت وجودها وتاريخها.

وهنأ أ. عبد المالك الكحيلي الطلبة المتفوقين في مدينة القدس، مؤكداً أن العلم أقصر طريق للحفاظ على عروبة وإسلامية مدينتهم، شاكراً وكالة بيت المال والحكومة المغربية للتشجيع على التعليم، ومؤكداً أن الدار البيضاء تسير على خطى ملك المغرب التي خصصت 10 ملايين درهم مقسمة على 5 سنوات لدعم جزء من أهدافها في مدينة القدس.

وتعمل جامعة القدس باستمرار على توسعة برنامج المنح والمساعدات لطلبتها المحتاجين والمتفوقين وخاصة المقدسيين منهم، لدعم صمود أهالي المدينة في ظل الظروف الاستثنائية لديهم، كما ويعتبر برنامج المنح والمساعدات المالية الذي توفره جامعة القدس لطلبتها الأوسع في فلسطين، حيث خصصت هذا العام ما قيمته 8 مليون دولار لدعم طلبتها.

ويشار إلى أن جامعة القدس أنشأت كليات ومراكز تعليمية ومرافق ثقافية في القدس لتخدم أهل المدينة خاصة وفلسطين عامة، كمركز العمل المجتمعي، والعيادة القانونية، ومركز تمكين المرأة، وكذلك مركز دراسات القدس، ومعهد الطفل، والمكتبة العامة، وحاضنة القدس للأعمال.

وتعتبر وكالة بيت مال القدس مؤسسة عربية إسلامية غير ربحية هدفها حماية الحقوق العربية والإسلامية في مدينة القدس الشريف وتعزيز صمود أهلها، يرأسها العاهل المغربي الملك محمد السادس، ومن المبادرات التي قامت بها الوكالة اقتناء العديد من العقارات داخل المدينة وتحويل إحداها إلى بيت المغرب الموجود بالبلدة القديمة الذي حمى أهم مبنى داخل البلدة، حيث يعد البيت الثقافي الإسلامي الأول المشيد من قبل دولة إسلامية على مقربة من المسجد الأقصى.

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5