جامعة القدس تحتفل بذكرى المولد النبوي الشريف

القدس | أقامت جامعة القدس احتفالاً بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف، بمشاركة رئيس الجامعة أ.د. عماد أبو كشك، ومفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين، وبحضور عدد من رجال الدين وممثلين عن المؤسسات الرسمية والأهلية، وموظفي الجامعة وطلبتها.

وفي كلمته قال أ.د. أبو كشك: "إنها مناسبة عزيزة علينا، نتذكر فيها ميلاد سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام، وهي مناسبة ترمز إلى المحبة والسلام والتسامح، مضيفاً، تسعى جامعة القدس إلى تجسيد دورها من خلال إحياء المناسبات الإجتماعية منها والدينية المتنوعة كل عام".

ودعا أ.د. أبو كشك الطلبة في هذا اليوم إلى الامتثال لأوامر النبي عليه الصلاة والسلام قولاً وفعلاً في جميع مناحي حياتهم، وقراءة الكتب التي تتحدث عن سيرته النبوية الشريفة.

وأكد الشيخ محمد حسين على اعتزازه بجامعة القدس في بيت المقدس وأكناف بيت المقدس، لافتاً إلى أنها القلعة الداعمة لعقيدتنا في المسجد الأقصى المبارك.

وأشار الشيخ حسين إلى أنه بهذه المناسبة العطرة نستذكر كل المعاني والقيم والأخلاق والسياسة والإدارة التي يتمتع بها رسولنا الكريم، وحكمته في إيصال الأمة العربية إلى بر الأمان والنور بعد الجاهلية، داعياً الجميع للامتثال لأوامر الرسول عليه الصلاة والسلام.

وألقى عميد كلية الدعوة وأصول الدين في جامعة القدس وأستاذ كرسي "الغزالي" في المسجد الأقصى أ.د. مصطفى أبو صوي بعض الاقتباسات حول سيرة النبي عليه الصلاة والسلام.

وتخلل الحفل عدة فقرات فنية وأناشيد دينية ألقاها المؤذن والمنشد المقدسي فراس قزاز وفرقته.

 يذكر أن جامعة القدس تحتفل طوال العام بكافة المناسبات المختلفة ولجميع الأديان إيماناً منها بعمق المعاني التي تحملها من سلام و محبة وتضامن وتعايش ما بين جميع أبناء الشعب الفلسطيني.

  • 1
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 2
  • 20
  • 21
  • 22
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9