في إطار التعاون العلمي مع الجامعات التركية

جامعة القدس تعقد سلسلة محاضرات في علم الأحياء الطبي

القدس | عقدت جامعة القدس سلسة محاضرات في مواضيع تتعلق بعلم الأحياء الطبي وعلم الوراثة الطبية قدمها البروفيسور آكن تيكان (Akin TEKCAN)، الأستاذ المشارك في  جامعة أهي إفران التركية، وذلك ضمن علاقات التعاون العلمي والتبادل الأكاديمي المزدهرة بين جامعة القدس والجامعات التركية.

وقد تناول البروفيسور تيكان في محاضراته عدة مواضيع هامة تمحورت حول التشخيص الجزيئي للأمراض الوراثية Molecular) diagnosis of genetic diseases)، وتحضير الكروموزومات وأساليب تحليلها (Chromosome preparing and analysis techniques)، وتعدد الأشكال الجينية وخطر الاصابة المرضية (Gene polymorphisms and risk of diseases)، بالاضافة لغير ذلك من المواضيع ذات القيمة العلمية الكبيرة.

واستهدفت هذه المحاضرات طلبة الطب البشري في الجامعة وحضرها جمع كبير من طلبة التخصصات الطبية، بالإضافة للطاقم الأكاديمي.

وتخلل المحاضرات طرح أسئلة ومداخلات من الطلبة والاساتذة الحضور، أثرت النقاش وعززت من معارف الطلبة ذات الصلة بالمواضيع التي تم تناولها.

وتأتي استضافة الجامعة البروفيسور آكن تيكان في هذه المحاضرات ضمن برنامج التبادل الاكاديمي للاساتذة تحت مظلة برنامج إراسموس موندوس (Erasmus Mundus) الممول من الاتحاد الأوروبي، والذي يولي اهتماما خاصا للتعاون مع جامعة القدس في ضوء ما تشهده الجامعة من تطور متسارع لبرامجها الاكاديمية ومشاريعها البحثية واهتمامها الكبير بالتبادل الأكاديمي والطلابي مع غيرها من الجامعات حول العالم.

وكان البروفيسور آكن تيكان قد التقى ضمن برنامج زيارته للجامعة بنائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية د. معتصم حمدان وعدد من عمداء كليات المجمع الطبي والأساتذة العاملين فيها، وجرى تبادل الحديث حول آليات تعزيز التعاون المشترك.

تجدر الاشارة إلى أن جامعة القدس تتمتع بعلاقات علمية وثيقة مع الجامعات التركية والمؤسسات الاخرى، وشهدت الآونة الاخيرة توقيع عدة اتفاقيات للتعاون المشترك في مجالات البرامج الأكاديمية والأبحاث العلمية المختلفة، كان أحدثها ما تم إنجازه في الجولة الأخيرة لرئيس الجامعة البروفسور عماد أبو كشك في الجامعات التركية. كما أن جامعة القدس تنفذ هذه الأيام على أرض حرمها الرئيس مشروع مجمع سكني للطلبات بتمويل وإشراف كاملين من الحكومة التركية والذي يتسع عند إنجازه في المستقبل القريب قرابة خمسمائة طالبة فلسطينية وعشرات الطالبات التركيات.

  • 1
  • 10
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9