الأول من نوعه في فلسطين: فريق من جامعة القدس يكتشف تقنيات جينية لتشخيص بكتيريا البارتونيلا في حشرات القراد

القدس | توصل فريق  من كلية الطب البشري في جامعة القدس إلى اكتشاف تقنيات جينية لتشخيص بكتيريا البارتونيلا في حشرات القراد، وذلك من خلال بحث هو الأول من نوعه في هذا المجال  بفلسطين، وجاء ذلك بعد إجراء الفريق  لعدد من  الأبحاث والدراسات، حيث تكون الفريق من د. سهير عريقات، د. عبد المجيد ناصر الدين، ود. أحمد عبد القادر، ود. طاهر زيد، ود. كفاية عزمي، ود. زياد عابدين، بالتعاون مع د. موريال توسات من فرنسا، ود.عامر جوابرة من الجامعة العربية الأمريكية، ويذكر أنه تقدم لهذه الجائزة 15 باحث من عدة جامعات.

وقد أثبت البحث أن  هذه الحشرات حاملة لبكتيريا البارتونيلا، حيث كانت نسبة الاصابة 4% وأن بعض هذه البارتونيلا من النوع الذي يصيب الانسان، كما أن نتائج البحث تؤكد على أهمية نشر الوعي الصحي في المجتمع المحلي لعدم الاصابة بالمرض.

وسلط البحث الضوء على أهمية دور هذه الحشرات في نقل أمراض متجاهلة في مجتمعنا والمجتمعات العالمية، والتي ممكن أن تضر بالثروة الحيوانية في مجتمعنا، هذا مع امكانية انتقالها للإنسان مسببة أعراض الحمى، وآلام المفاصل، والتهاب الغدد اللمفاوية التي تتشابه مع أمراض أخرى، مما يزيد من صعوبة التشخيص.
يشار إلى أن القرادة تعود إلى العناكب والعث والعقارب وعادةً ما تلتصق بأجسم الحيوانات الأليفة، وتعتبر هي الناقل الأساسي والطبيعي لهذه الحشرة، وأحياناً تنتقل إلى جسم الإنسان عن طريق احتكاكه بتلك الحيوانات، و تشكل مصدراً كبيراً وخطيراً لنقل الأمراض الخطيرة.

وفازت الدكتورة سهير عريقات وفريقها بجائزة الجامعة العربية الامريكية للتميز في البحث العلمي للأكاديميين في مجال العلوم الطبية والصحية، عن بحثٍ بعنوان: 

“Molecular evidence of bartonella species in ixodid ticks and domestic animals in Palestine”

والمنشور في مجلة علم الميكروبات  "frontiers in microbiology"

وأشادت د.عريقات بما تقدمه جامعة القدس للباحثين، كون البحث نفذ في معهد القدس للبحوث الصحية والتغذية في الجامعة باستخدام تقنيات جينية حديثة مما يمهد لاستخدامها في أمراض أخرى متواجدة في فلسطين.

يشار إلى أن نتائج البحث كانت قد قدمت في مؤتمر دولي في أسبانيا في الأشهر القليلة الماضية.

وتبارك جامعة القدس فوز الدكتورة سهير وفريقها المبدع وصاحب الانجاز في حفر اسمائهم واسم جامعة القدس في سجلات الإبداع، وهذا دليل على تميز جامعة القدس  وجودة التعليم فيها.

  • 1
  • 2