مركز الجودة للمختبرات الطبية في جامعة القدس يناقش تطبيق أنظمة ضبط الجودة في بنوك الدم

القدس | نظم مركز الجودة للمختبرات الطبية – جامعة القدس ورشة عمل لمناقشة تطبيق أنظمة ضبط الجودة في بنوك الدم في مقر المركز بمدينة البيرة، حيث ابتدأت بكلمة ترحيبية من عميد كلية المهن الصحية في جامعة القدس الدكتور أكرم خروبي، مؤكداً على دور المركز في توفير خدمة ضبط الجودة الخارجية للمختبرات الطبية.

 وأشارت الدكتورة رانية أبو سير رئيس دائرة العلوم الطبية المخبرية في جامعة القدس إلى أهمية تطبيق برامج الجودة، وتضمين الخطة الجديدة لدائرة العلوم الطبية المخبرية مواضيع تطبيق الجودة في المختبرات الطبية، فيما أثنى الاستاذ أسامة النجار نقيب نقابة الطب المخبري على التعاون مع المركز في تطبيق برامج ضبط الجودة الخارجية.

وقدم الدكتور محمود سرور مدير المركز محاضرة عن تطور العمل في المركز والخطط المستقبلية للمركز، عارضاً تحليلاً احصائياً لآداء المختبرات الطبية في الضفة الغربية يبرهن على أن حدوث تحسن ملموس في آداء المختبرات الطبية المشاركة في برامج ضبط الجودة الخارجية التي يقدمها المركز خلال العامين الماضيين، وأن المختبرات التي اشتركت أولا أظهرت تحسناً أفضل من المختبرات التي تأخرت في المشاركة، مما يعكس أهمية برنامج ضبط الجودة الخارجية التي يقدمها المركز.

وكان المتحدث الرئيس في ورشة العمل الدكتورة كاميلا هيس من جامعة جوتينبيرغ في السويد حول أنظمة تطبيق ضبط الجودة في بنوك الدم ابتداء من عملية استقطاب المتبرعي بالدم الى عملية جمع الدم وفحصه وفصله إلى عدة مكونات وكذلك التجربة السويدية في هذا المجال.

وقدم حاضر الاستاذ خالد اليونس أستاذ علم الدم في دائرة العلوم الطبية المخبرية في جامعة القدس حديثه حول نظام الرصد والتتبع في بنوك الدم، منوهاً إلى أهمية تطبيق هذا البرنامج في فلسطين لما له من أهمية في ضمان مأمونية الدم وسلامة المريض.

وحضر ورشة العمل ممثلون لبنوك الدم في وزارة الصحة وبنوك الدم المختلفة في المستشفيات الأهلية والخاصة في الضفة الغربية.

تجدر الإشارة إلى أن مركز الجودة لضبط الجودة الذي تشرف عليه كلية المهن الصحية في جامعة القدس وبالتعاون مع وزارة الصحة ونقابة الطب المخبري هو المركز الوحيد في فلسطين الذي يقدم هذه الخدمة في منطقة الضفة الغربية ويشرف على أداء جميع المختبرات المرخصة في الضفة الغربية والتي تصل إلى قرابة 500 مختبر طبي.

 ويقدم المركز برنامجين، الأول برنامج ضبط الجودة الخارجية للمختبرات الطبية والذي يهدف إلى تحسين جودة نتائج التحاليل المخبرية وتقليل الفوارق بين نتائج المختبرات المختلفة، والبرنامج الثاني هو برنامج التعليم المستمر والذي يهدف الى رفع كفاءة العاملين في المختبرات الطبية،  ويغطي برنامج ضبط الجودة الخارجية فحوصات كيمياء الدم الاساسية، فحص تعداد الكامل، السكر التراكمي وفحوصات تخثر الدم.

ويعمل المركز حاليا على إعداد برامج جديدة في مجال الهرمونات، فحص البول والجراثيم، وإعداد جميع عملياته لتكون مطابقة للمواصفة العالمية الايزو 17043 والحصول على الاعتماد الدولي.

 ويتم تمويل تدريب العاملين في المركز تطوير برامج المركز من حيث توفير الاجهزة المخبرية ومساعدة المركز في الحصول على الاعتماد الدولي من خلال منحة من المعهد القومي للمترولوجيا الالماني، إضافة الى ذلك يعمل المركز وبدعم من مؤسسة الأغذية والزراعة (الفاو) لاطلاق برنامج لضبط الجودة الخارجية لمختبرات فحص مياه الشرب والأغذية.

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4