الإيجاز الإخباري حول إجراءات مواجهة فايروس الكورونا COVID-19

مع انتهاء الأسبوع الأول لاستئناف العملية الدراسية من خلال التعلم الإلكتروني عن بُعد، واستمرار قرارات التعطيل الأخرى التي قررتها الجامعة على ضوء أزمة الكورونا، نوجز الآتي:

١- ارقام وإحصائيات حول سير العملية التدريسية في أسبوعها الأول:

  • المحاضرات: عدد المحاضرات التي تم إعطاءها في الأسبوع الدراسي الأول من استئناف العملية الدراسية عن بُعد، والذي بدء يوم السبت ١٤ آذار ٢٠٢٠، حوالي ٥٤٤٢ محاضرة تشمل البكالوريوس والماجستير والدكتوراه، ويمثل هذا العدد ما يزيد عن ٩٤٪؜ من مجموع المحاضرات المقررة وفقًا للبرنامج الدراسي.
  • الحضور: بلغ معدل عدد الطلبة الذين حضروا المحاضرات في كل يوم من أيام الأسبوع الأول من الدوام حوالي ١٠٥٥٠ طالب وطالبة، وتجاوزت نسبة حضور المحاضرات ٩٢.٣٪؜، وهي نسبة فاقت قليلًا نسبة الحضور في مثل هذه الفترة من أيام الدوام الاعتيادية.
  • متابعة المحاضرات: بلغ مجموع حالات الحضور الكلي التي تم تسجيلها خلال الأسبوع الأول، حوالي ١١٥,٣٢١، وبالتالي يكون معدل عدد المحاضرات التي حضرها كل طالب حوالي ١١ محاضرة.

٢- استمرار سريان قرارات تعطيل الجامعة وفقًا لما تم الإعلان عنه سابقًا حتى إشعار آخر.

٣- إستمرار العملية التدريسية عن بُعد يوم الأحد ٢٢ آذار ٢٠٢٠، مع تهانينا لأسرة جامعة القدس ولكافة ابناء شعبنا بمناسبة حلول ذكرى الإسراء والمعراج.

٤- التأكيد مرة اخرى، على أن مراعاة إجراءات الوقاية هي الوسيلة الوحيدة للحد من انتشار فايروس الكورونا، وهي مسؤولية تقع على كل فرد من أفراد المجتمع، وتستوجب التخلي عن العادات التي تساهم في انتشار العدوى، كالسلام باليد والتقبيل، وغيره من سلوك غير صحي في مثل هذه الظروف،  مع ضرورة المواظبة على غسل اليدين واستخدام المعقمات، وما يعرف بالتباعد الاجتماعي social distancing، وذلك لحماية الذات والأسرة والمحيط.

والله الموفق
الخميس، ١٩ آذار ٢٠٢٠